باحث

رصد وتتبع لآراء المتوقفين عن النسب الشريف

    توضيحات على اسطوانة (اسرة ونسب) التي نشرها المتوقفون


    Admin
    Admin

    عدد المساهمات: 13
    تاريخ التسجيل: 14/10/2011

    توضيحات على اسطوانة (اسرة ونسب) التي نشرها المتوقفون

    مُساهمة  Admin في الإثنين نوفمبر 07, 2011 9:48 am

    هذا الموضوع لازال تحت الانشاء والمراجعة
    -------------------------------------



    التعليق على الجزء الاول من اسطوانة اسرة ونسب



    ملاحظة 1 : اننا لسنا من اهل الاختصاص في علوم الشريعة ولا في علوم النسب ، ولكننا نكتب حسب معرفتنا المتواضعة . فقد نقع في اخطاء لذلك أحببنا أن ننوّه لهذا الأمر .
    ملاحظة 2 : بما أن هذا الموضوع هو بجهد بعيد عن فريق بحث ( السادة من العائلة ) لذلك فإننا نفتقد بعض المصادر وبعض التسجيلات . لذلك أحببنا أن ننوّه لهذا الأمر .


    -1- ابتدأوا بهذه العبارة : ( لم يكن يدور في خلد الكثير من ابناء عائلة النمر او عوائل المبارك الاخرى التي جمعها مشروع السيادة تحت مسمى آل أبي مبارك الصائغ ولا من عاصرهم وعرفهم من العوائل الاخرى عبر مئات السنين وعرف آباءهم وأجدادهم أن ينقلب انتساب هذه العوائل بين عشية وضحاها من الاسر العامية الى اسر هاشمية . تدعي الانتساب الى العلويين من آل البيت –ع-)

    التعليق -1- :
    العبارة ( لم يكن يدور في خلد الكثير من ابناء عائلة النمر او عوائل المبارك الاخرى.... ولا من عاصرهم وعرفهم من العوائل الاخرى ) ما يعني بالمقابل يوجد من يدور في خلده انتماء العائلة للسادة ، والشهادات الداخلية كثيرة ومتوفرة ، كما أقروا بذلك في الدقيقة 31:49 بوجود روايات في بحث السيد بوحمزة تفيد بوجود نقولات بأن الاسرة هم من السادة .فقالوا عن البحث الذي قام به السيد احمد النمر "بوحمزة" : ( وهو عبارة عن بحث قائم على منهج روائي وليس منهج توثيقي يعتمد على تجميع لبعض العبارات المنقولة عن افراد محدودين جدا ومعاصرين سُمِعَ عنهم تناقلها دون ان يأخذها أحد في حياته مأخذ الجد ، بل إن المنسوبة اليهم هذه العبارات هم أنفسهم لم يرتبوا عليها أي أثر )

    قولهم ( دون ان يأخذها أحد في حياته مأخذ الجد ، بل إن المنسوبة اليهم هذه العبارات هم أنفسهم لم يرتبوا عليها أي أثر ) هذا بسبب تفرّق الروايات بين اشخاص متباعدين زمنيا ومكانيا ، ولكن بجمع هذه الروايات وتظافرها وتطابقها مع بعضها البعض ( تطابق الروايات من داخل الاسرة مع التي من خارجها ) ، واصحابها يستحيل الاتفاق فيما بينهم على الكذب فقد اصبحت بعد ذلك دليلاً شرعياً . بل بعض اصحاب هذه الروايات رتّبوا اثر السيادة على انفسهم في نطاق ضيّق ومحدود جدا كأن لا يقبل الصدقة إما احتياطا منه أو تيقنا منه بإنه سيد هاشمي .
    وكذلك الشهادات الخارجية متوفرة وكثيرة . وقد تم التعتيم على كل هذه الشهادات (الداخلية والخارجية ) في هذه الاسطوانة.

    ملاحظة : وأما قولهم ( وهو عبارة عن بحث قائم على منهج روائي وليس منهج توثيقي )فهذا غير صحيح ، فالبحث فيه شهادات (مرويات ) تمّ التوقيع عليها من اصحابها وبعضها مسجل بالصوت والصورة . وكمثال : توجد رواية لأحد الشهود وهو من خارج العائلة ( وهو ابن عشوان ، وهو أحد سكان منطقة بلد الاصل للعائلة) يقول بأن العائلة من السادة ، وأحد الشهود على هذه الرواية هو عضو لجنة البحث والتدقيق للمتوقفين ( محمد علي المحمدالحسين النمر ).

    نعود لأصل الموضوع ....العبارة ( لم يكن يدور في خلد الكثير من ابناء عائلة النمر او عوائل المبارك الاخرى التي جمعها مشروع السيادة تحت مسمى آل أبي مبارك الصائغ) فهم يريدون أن يُصوّروا للناس بأن هذه الأسر غير مترابطة شرعا ، وأنها اتحدت معاً من أجل مصلحة وهي ( الانتماء للدوحة الهاشمية ) . وهذا كلام مردود عليه وهو أن المشجرة موجودة قبل السيادة والوثائق موجودة وتوجد تسجيلات تفيد ذلك ودفتر حمد خير شاهد ، كما أن السيد هاشم الشخص ( وهو أحد أقطاب المعارضة من خارج العائلة ) وثّق نسب هذه العائلة في احد كتبه وكذلك فإن نسب العائلة موثّق في دائرة المعارف الاسلامية الشيعية ( وهذا التنسيب قبل اكتشاف العائلة انها من السادة ) ولكن كل هذه المصادر تثبت أن الفروع التي جمعها مشروع السيادة هي موثّقة في تلك المصادر .


    العبارة (أن ينقلب انتساب هذه العوائل بين عشية وضحاها من الاسر العامية الى اسر هاشمية . تدعي الانتساب الى العلويين من آل البيت –ع-) . وهذا ايضاً غير صحيح فقد استغرق البحث مدة ست سنوات ، وخلال هذه الفترة الى ماقبل الاشهار والناس على علم ويتداولون ويتناقشون حول انتساب عائلتنا .
    وتسجيل عبداللطيف ، وهو ملف بعنوان (اعتراض شيخ محسن وشيخ عبدالله من البداية) شاهد على ان الكلام في السيادة كان متداولا بين الناس ، وشاهد على امتناع محسن واخوه عبدالله من البداية للإطلاع على البحث .
    وايضا لا ننسى الاجتماع التعريفي للصاغة الذي عُقِد قبل الاشهار .

    (ملاحظة: لمعرفة رأينا في عبدالمحسن النمر وأخوه عبدالله النمر اضغط هنا)

    -------------------------------------

    -2-الاشكال على حفل الاشهار

    التعليق-2- :
    حفل الاشهار ليس جرما ولا محرما فقد تم الاستفتاء من المراجع وكان الرد بالقبول .


    ------------------------------------


    -3- الدقيقة 03:23 الاشارة لعدم حضور العلماء الى حفل الاشهار .

    التعليق -3- :
    ماذا نعمل مع من لايريد أن يقبل بالانتساب وبالاشهار ، فمثلا علماء الصاغة تم دعوتهم لحضور الحفل التعريفي للصاغة الذي أقيم قبل حفل الاشهار بفترة ، فلم يستجيبوا ، وهو حفل تعريفي وليس للاشهار ، فهم لم ولن يريدوا الاستماع للادلة . فكيف يحضرون حفل الاشهار .
    ثم انهم ليسوا على قدر كاف من الجرأة للخروج عن مظلة سيد علي فمثلا الشيخ عبدالامير الخرس في توضيحه عن كيف استقبل وفد الاسرة من السادة حين تقديم الدعوة له لحضور حفل الاشهار ،الذي نشره في منتدى الصاغة ، وايضا تم نشره في موقع (نسب) الموقع الرسمي للمتوقفين بعنوان (الشيخ الخرس:حقيقة ماجرى مع وفد سادة آل مبارك) ، استفسر عن قبول سادة السلمان أولاً وقبل كل شيء ، وبعد أن أخبره الوفد بمباركة سادة السلمان بارك لهم ونصحهم بتوثيق النسب في العراق .

    وفي المقابل فإن الحضورالكثيف للعامة في حفل الاشهار هو خير دليل على نقض قولهم في الدقيقة 01:36 ( لذلك فوجئ المجتمع بظهور هذا الادعاء ) ، فإن كان مقياس حضور او عدم حضور العلماء في قبول الادعاء من عدمه ، فنفس المقياس نطبقه على العامة . فقد حضر ابناء المجتمع اللصيق بالعائلة والمجتمعات الاخرى من جميع المناطق المجاورة لحضور حفل اشهار عائلة كبيرة ومعروفة في شرق الجزيرة العربية ودول الخليج ( كما قالوا في الدقيقة 01:20 . فلو انهم تفاجؤوا ورفضوا لما حضروا .
    وأما حقيقة عدم حضور العلماء للحفل ليس الرفض للانتساب ( في البداية ) بل لدعوة دعاهم لها المتوقفون في نفس يوم الاشهار وهو 20-6-1429هـ ، وهذا ما هم ذكروه في اسطوانتهم :
    في الدقيقة 06:54 قالوا : ( كل هذا الامر استدعى المتوقفين من ابناء هذه الاسرة الى اصدار دعوة لابناء عمهم المتبنين لدعوى النسب الهاشمي بالتريث حتى يتبين الخيط الابيض من الخيط الاسود داعين علماء المنطقة لتأييد طلبهم وذلك بتاريخ 20 جمادى الثانية 1429هـ )، وللمعلومية فإن هذه المناشدة لم يقتصر نشرها على العلماء فقط بل تم نشرها للعامة ايضاً وذلك بأن تم ارسالها على الهواتف النقالة للكل .
    فكان الوقت حرج لتأجيل الحفل . بعد ان تم ترتيب كل شيء للحفل .
    ------------------------------------

    -4- الدقيقة 03:40 قالوا ( اجتهد الاخوة المنظمون لهذا الاحتفال دعوتهم –أي العلماء الذين لم يحضروا – للمشاركة فيه ) وذلك للاشارة لعدم حضور العلماء الحفل وبالتالي فهم رافضين دعوى الانتساب.

    التعليق -4- :
    هذا يفيد بأن العلماء في تلك الفترة (ماقبل حفل الاشهار) لم يرفضوا فكرة الانتساب أصلاً ، فلم ينصحهم أحد منهم بالتريث( اثناء زيارات وفد العائلة لتقديم دعوة لحضور الحفل ). حتى سيد علي السلمان لم ينصحهم بالتريث . فقال – حسب ماهو مذكور في الدقيقة 08:45 - : ( وكان المتوقفون المتريثون يتقدمهم سماحة الشيخ عبدالمحسن بن محمد النمر من ابناء هذه الاسرة قد التقوا قبل حفل الاشهار المذكور سماحة العلامة السيد علي السيد ناصر السلمان عارضين عليه الامر وطالبين النصح والتوجيه حيث دعا سماحته حفظه الله للتريث وانه لو استشير لأشار بالتروي وأبدا قلقه من أن يجر الاستعجال الى ما لا تحمد عقباه دفعا للسخرية وتجنبا للآثار السلبية الكثيرة من اعلان امر من هذا القبيل مشيدا سماحته بالموقف العقلائي ومنهج المراجعة العلمية لسماحة الشيخ عبدالمحسن النمر داعيا الى المزيد من البحث والتدقيق ومجددا دعوته للجميع الى حسن الاعتصام بحبل الله واهل البيت –ع- كي لا يتفرقوا فتذهب ريحهم )
    لو أستشير ... ماعني أنه لم يطرح عليهم فكرة التريث .
    وأكثر من ذلك فإن من دعا للتريث من العائلة عددهم قليل جدا . حتى أقرب المقربين لهم وهم علماء المتوقفين من العائلة (عبدالمحسن وأخوه عبدالله ) لم ترد اسماءهم ضمن الداعين للتريث . فهل يتوقف حفل الاشهار من اجل عدد قليل لايكاد يذكر في مقابل الالاف من رجال العائلة .

    --------------------------------------

    -5- الدقيقة 4:32 عدم المشاورة (ماشاورتونا ) الى الدقيقة 05:00

    التعليق -5- :
    تسجيل عبداللطيف ، وهو ملف بعنوان (اعتراض شيخ محسن وشيخ عبدالله من البداية) شاهد على امتناع عبدالمحسن واخوه عبدالله من البداية للاطلاع على البحث ، اضافة الى عدم حضورهم للحفل التعريفي للصاغة ، لهو خير دليل على عدم جديتهم ، فكيف نشاورهم وهم اصلا ممتنعين .

    -------------------------------

    -6- الدقيقة 05:25 اشارة الى رفض مراجعة الادلة (بيان الموسويين الاربعة )

    التعليق -6- :
    اذا كانوا هم رافضين التعرف على الادلة ( كما وضحنا سابقا وخصوصا تسجيل عبداللطيف ، وكما قال ذلك عبدالله الطاهر في بيانه لابناء عمه) قال : " وأشهد الله العلي العظيم العالم بسرائر القلوب وخفيات النوايا أني نويت ووطنت نفسي أني سألتزم الصمت أمام احتمال الانتساب للنسب الشريف ، بعد سقوط الادلة المدعاة ، حتى يتبين لي الخيط الابيض من الاسود ...)
    بل إن من المُخالف مراجعة الادلة بعد أن يُدعى لمراجعتها وهو يرفض ويرفض ويرفض وهذا هو الامر المستغرب. وليس المُخالف والمستغرب هم الموسويين الاربعة.
    سابقاً لم يُمنع أحد من العائلة للانضمام لفريق البحث ، ولما أن توصلت اللجنة الى نتيجة وتم اخذ قرار بحفل الاشهار (بمراجعة المراجع) ، يأتي من يقول يريد أن يراجع الادلة في الوقت الضائع ، فهذا مرفوض .


    ----------------------------

    -7- الدقيقة 06:46 تسجيل السيد جعفر وهو يقول ( لا أكبرها ولا أسمنها يجي ويقول في بحثنا إشكال واحد )

    التعليق -7- :

    يُلاحظ بأن هذا التصوير كان بمجلس خاص مع مجموعة من ابناء العائلة ، ويُلاحظ بأن السيد جعفر في هذا التصوير كان يعتّم بالعمامة البيضاء ، مما يدل على أن هذا التسجيل كان قبل حفل الاشهار و قبل المشجرة التي من العراق . والمتوقفين استخدموا هذا التسجيل في هذه الاسطوانة لتفنيد الادلة الشرعية مستخدمين التقديم والتأخير في الاحداث.
    فالسيد كان يتكلم على الادلة الشرعية التي ثبتت له قبل حفل الاشهار وقبل جلب المشجرة . بل كان هذا التصوير قبل الشهادة على البينة الشرعية من السيد جعفر والسيد حسن التي تكلموا عنها في اسطوانتهم وهو الاشكال الشرعي (من بين إشكالين شرعيين ) الذي تكلموا عنه ( وسيأتي الرد على هذا في سياق هذه الملاحظات ، راجع الفقرة 20)، والاشكال الثاني هو عدم توفر شهرة ( وقد بيّنا توفّر الشهرة فراجع الفقرة 1 ).

    -------------------------------

    -8- في الدقيقة 06:54 قالوا : ( كل هذا الامر استدعى المتوقفين من ابناء هذه الاسرة الى اصدار دعوة لابناء عمهم المتبنين لدعوى النسب الهاشمي بالتريث حتى يتبين الخيط الابيض من الخيط الاسود داعين علماء المنطقة لتأييد طلبهم وذلك بتاريخ 20 جمادى الثانية 1429هـ )

    التعليق -8- :

    لنرى ماذا يقصدون بقولهم (كل هذا الامر استدعى المتوقفين من ابناء هذه الاسرة الى اصدار دعوة للتريث) ، فالى هذه الدقيقة 06:54 من هذه الاسطوانة لم يذكروا الا هذه الاسباب :
    لم يكن في خلدهم ان نكون سادة + مفاجأة المجتمع + عدم المشاورة + رفض مراجعة الادلة
    وكل هذه الاسباب تم الردّ عليها فيما تقدم . فهل تبقى هذه الاسباب صالحة للدعوة الى التريث ؟
    في نظرنا إن هذه الاسباب ليست ناهضة لأن نتريث في حفل الاشهار .

    ---------------------------------

    -9- الدقيقة 11:27 قاموا بتزييف حقيقة ، ألا وهي انهم قالوا : ( قامت دعوى السيادة على التالي : اولاً – بحث تاريخي كتبه احمد ملا ناصر النمر ابوحمزة . ثانيا – ادعاء شهرة للعائلة في حوطة بني تميم ومنطقة الحريق وشهادتهم لانفسهم بوجود هذه الشهرة . وانها بينة شرعية يجب على الجميع تطبيق الاثر عليه )
    التعليق -9- :

    التزييف هو أنهم قالوا : (وانها بينة شرعية يجب على الجميع تطبيق الاثر عليها ) ، في حين انهم عرضوا في الدقيقة 40:33 كلام السيد جعفر وهو يقول : ( انا اقولكم البينة الشرعية مع كلام سماحة العلامة السيد حسن ، الان اعطيه المقرفون ويقول ماعنده ، ان كان يوافقني إلتأمت البينة ، على الحضور – إلا إذا كانت العدالة محل تشكيك – انا صريح في هالمسألة فعلاً ، اقول : طبعا انا تكون عدالتي محل تشكيك ما يضرني ، وعدالة الاخ السيد حسن فوق التشكيك ، يعني بلا اشكال ، لكن اقول : نعم . يجوز لمن لا يعتقد بعدالة الشهود ان يتوقف ، نعم . أما اذا كانت العدالة ثابتة يجب شرعا عند جميع المراجع على جميع المشارب على المطلع على البحث وغير المطلع على البحث ان يرتب الاثر شرعا . نحن سادة بهذه البينة ).

    وايضا اكد السيد جعفر هذا المعنى في الدقيقة 43:40 .
    فالسيد يقول ان البينة تُلزِم (فقط) من يرى عدالة للسيدين ، ومن لا يرى عدالتهما يجوز ان يتوقف . بينما هم في اسطوانتهم زيّفوا كلام السيد جعفر وقالوا بأنه ألزم الجميع بذلك .

    ----------------------------------

    -10- في الدقيقة 12 أشاروا الى كيفية ثبوت النسب حسب الضوابط الشرعية وابتدأوا بتصوير للسيد الرجائي وهو يعرّف معنى الشهرة . وهو يقول ( .... النسب عندي فقط وفقط الشهرة الاجيالية ... لابدّ للعائلة عندهم شهرة لا أقل من 200 ،300 سنة شهرة بالسيادة ، اذا عائلة عندهم شهرة بالسيادة شهرة اجيالية ثابتة يعني لا اقل الى 6 ، 7 ، 8 جدّ ، عائلة عندهم شهرة كاملة ، اهل البلد ، اهل المحلة ، من قديم ، اجدادهم ، في وثايقهم ، وثايقهم القديمة ، جديدة ، كاتبين عائلة سيد في فترة 300، 400 سنة عندهم شهرة كاملاً بالسيادة ، وعندهم شهرة هكذا بالسيادة هذه العائلة سيد وآنا اثبتهم . لو ما عندهم شهرة اجيالية بالسيادة ، ادّعوا بالظنون الحدسية وبالاحتمالات وبكلام بعض النسابين اللي يزورون النسب هذا ماتثبت لاشرعا ولا حسب الضوابط في النسب ) .

    التعليق -10- :

    في بداية هذا التسجيل ظهر السيد الرجائي وهو يقول : ( .... النسب عندي فقط وفقط الشهرة الاجيالية ... ) والظاهر أنه كان يقول ( يثبت النسب عندي فقط وفقط الشهرة الاجيالية ... )
    وأما كلمة (يثبت )فهي مبتورة ، ولكن في اعتقادنا بأن سياق الكلام يدل على هذا المعنى . فإذا كان كلامنا في محله فإننا نفهم أن السيد الرجائي يقول أحد هذين القولين :
    القول الاول : أنه يتحدث عن رأيه الشخصي فقط وفقط في ثبوت النسب . وهذا خلاف رأي المراجع وخلاف رأي المختصين في الانساب .
    القول الثاني : انه يريد أن يقول بأن النسب لا يثبت الا بالشهرة الاجيالية فقط وفقط . وهذا أيضا رأي شخص مقابل اراء المراجع والمختصين في الانساب .
    وهنا نردّ كلام السيد الرجائي بما يلي :
    (أ) في موضوع لخالد النزر بعنوان (نبذة مختصرة عن السادة الاشراف في الاحساء )
    http://www.almashhad.net/index.php?show=news&action=article&id=9634
    يقول : (وفي هذا العرض الموجز نركز على وثاقة النسب لسادة الأحساء, ونعرض لأهم وأكبر ثلاث قبائل أحسائية من السادة الحسينيين, والذين ينتمي إليهم أغلب السادة في الأحساء إما بنسب متصل أو منقطع)
    مايعني وجود اسر هاشمية انقطع نسبها اوانقطعت شهرتها ولكنها تُعد من الاسر الهاشمية .
    (ب) محمد الطاهر ( وهو ابن "عبد الله الطاهر أحد اقطاب علماء الاسرة" ) في منتدى الصاغة كتب موضوع بعنوان (مع النسابة العلامة السيد مهدي الرجائي ) نقل عن السيد الرجائي بأن النسب يثبت بطريقين : الشجرة الموثقة والشهرة المورثة للاطمئنان .(انتهى النقل)


    فمتى ما اطمأن الشخص ثبت نسبه . أمّا أن تحدد الشهرة بعدد او يحدد الاطمئنان بعدد أو أن يفرض أن تكون الشهرة هي شهرة أجيالية ( وهذا المصطلح لم نجده في فتاوى المراجع او اهل الاختصاص )أو كونه نسّابة يفرض اطمئنانه على غيره ويقسم بالله أن العائلة ليست من السادة ( حسب ما تم عرضه في نهاية الجزء الثاني ) ، فهذا خلاف الشرع وربما خلاف العرف .

    (ج) والسيد عبدالله الموسوي ( الذي ظهر في هذه الاسطوانة وهو يُفنّد ادلّة ثبوت نسب العائلة ) يخالف المراجع ويخالف السيد الرجائي في ثبوت النسب ، فبعد أدائه لفريضتي الظهرين من يوم الخميس 29/6/1429هـ ألقى خطبة :
    http://www.labbake.com/index.php?show=news&action=article&id=571
    فكما هو مكتوب : (هذا وقد رد سماحته على بعض الأدلة التي قدمها له الطرفان من هذه العائلة الكريمة بعد اطلاعه على شريط فيديو يحتوي جانباً من ردود أفعال بعض طلبة هذه العائلة الكريمة، موضحاً رأيه في هذه المسألة المتعلقة بالنسب خصوصاً إذا كان الأمر متعلقاً بعائلة مُنَسّبة منذ القدم، مفرقاً بين الشهرة والشياع في النسب، مؤكداً أن الشهرة لا توجد نسباً ولا يثبت بها نسب، بينما الذي يثبت به النسب هو الشياع، )
    وهذه الخطبة نقلها عضو لجنة البحث والتدقيق للمتوقفين ( محمد حسين النمر –بوجاسم- ) صاحب العضوية بإسم (غزة) في منتدى الصاغة في موضوع بعنوان : ( أدلة يشيب لها الطفل وتجنّ ) .... ولنا تعليق حول هذه الخطبة لا حقاً ان شاء الله.
    ولمراجعة فتاوى المراجع في طرق ثبوت النسب راجع الفقرة رقم 21 في هذا التقرير.
    ثم ان كلمة السيد عبدالله الموسوي التي استشهدوا بها لنقض شهادة السيدين والتي قال فيها : ( اهل العلم يعرفون بأن هذه الشهادة غير معتبرة عندنا في الفقه بمعنى : ان في باب الشهادات يُذكر أن الشهادة المقبولة هي الشهادة عن علم . يعني شلون ؟ يعني ما أقول آنا اشهد بأن فلان يقول عن حدس واجتهاد وانما انا اقول اشهد بأنني علمت بأحد الحواس مما رأيت او سمعت حينئذ )
    وهذا ما طبقه السيدان ، فقد شهدا عن علم .


    -----------------------------------


    -12- الدقيقة 17:39 وفي لقاء مع سلمان العبدالله ( ما سمعت أي شي حتى عمي محمد اللي ادعوا عليه ما مرة سمعت منه يقول ان احنا سادة ، انا عشت وياه ودايما الجمعة نروح نجلس يمه . ما قال )

    التعليق -12- :

    يوجد تسجيل للسيد محمد العبدالله رحمه الله يقول فيه بأننا سادة

    ----------------------------------

    -13- في الدقيقة 19: 31 علي المحمد الحسين وهو يقول بأنه لايوجد أي شخص من المجتمع المحيط نقل لنا بأننا سادة .
    وايضا عرضوا في الدقيقة 22:25 شهادات خارجية تنفي الشهرة.


    التعليق -13- :

    لدينا شهادة العطاري ، بوجمال محمد علي ، محمد الدوخي ، كاظم الابراهيم ، ناجي الوايل ، آل حسين ... الخ .
    وايضا في الدقيقة 31:49 اقروا بوجود روايات في بحث السيد بوحمزة تفيد بوجود نقولات بأن الاسرة هم من السادة .فقالوا عن البحث الذي قام به السيد احمد النمر "بوحمزة" : ( وهو عبارة عن بحث قائم على منهج روائي وليس منهج توثيقي يعتمد على تجميع لبعض العبارات المنقولة عن افراد محدودين جدا ومعاصرين سُمِعَ عنهم تناقلها دون ان يأخذها أحد في حياته مأخذ الجد ) .

    ----------------------------------


    -14- في الدقيقة 21:57 السيد الرجائي يقول : ( هذا الاختلاف بين العائلة بعض العائلة يقولون احنا سادة وبعض العائلة يقولون احنا موسادة ، هذا اعظم دليل على انهم ما عندهم شهرة اجيالية )

    التعليق -14- :
    هذا خلاف فتوى المراجع . ويبدو ان السيد الرجائي قد فهم بأن معنى الشهرة هي أن جميع ابناء الاسرة وجميع ابناء المجتمع يعرفون بأن الاسرة الفلانية من السادة او لا . وهذا خلاف للشرع ، ولمعرفة رأي الشرع راجع كتاب الموسوعة الفقهية الميسرة للشيخ محمد علي الانصاري الجزء الثالث .
    حتى أن للنسابين مصطلحات ، وقد نقلها وفسّرها الشريف النسابة أبي اسماعيل ابراهيم بن ناصر ابن طباطبا ، وهو من أعلام القرن الخامس الهجري ، في كتابه ( منتقلة الطالبية ):
    http://www.haydarya.com/nashatat/kotob_torath/g1/14.htm
    وبعض هذه المصطلحات تفيد معنى الاجماع وهو ( صحيح النسب ) وبعضها يفيد ثبوت النسب عند البعض فقط وهو ( مقبول النسب ) .
    فالاختلاف ليس معناه بالضرورة عدم وجود شهرة .
    وايضاً مما يجدر الالتفات اليه هو ماكتبه عضو لجنة البحث والتدقيق التابعة للمتوقفين ( محمد علي المحمد الحسين النمر ) في موضوع بعنوان : ( النسب عند أهل الحصافة من الرأي ) ففي هذا الموضوع كتب :
    ( نجد أن أغلب الأسر الأحسائية العامية لا تمتلك شهرة اجيالية نسبية مستفيضة واضحة المعالم تربطها بقبيلة معينة ، فمسألة الإنتساب لدى هذه الأسرليست أكثر من روايات متضاربة ينقض بعضها بعضاً في أغلب الأحيان ، كون هذه الروايات تفتقر إلى السند المتصل ذي التواتر والشهرة ويعزى ذلك لعدة اسباب ...الخ ). وبالرجوع الى كتب الانساب نجد بأن هذه الاسر منسّبة ونسبها ثابت في تلك الكتب . ولكننا عندما نطبّق رأي السيد الرجائي على أغلب الاسر الاحسائية - كما قال محمد المحمد الحسين - فإن نسب هذه الأسر غير شرعي بسبب عدم توفر الشهرة الاجيالية لهم - كما قال محمد المحمد الحسين - ، وأن اهل النسب الذين ثبّتوا نسب هذه الأسر لا يُعتمد عليهم .

    -------------------------------------------------------------------------------


    15- في الدقيقة 22:57 في لقاء مع معتوق الحاجي .

    التعليق -15- :

    هذا المقطع يفيد رفعة ومكانة ووثاقة السيد ملا ناصر النمر والسيد حسن والسيد جعفر . حيث قال ( اكبرها واسمنها ملا ناصر النمر وعياله ... )


    ---------------------------------

    -16- في الدقيقة 24 لقاء مع السيد الشخص وهو الذي عاش مع عائلة الصائغ في الرياض لمدة طويلة ينفي قول ان الصواق كانوا يقولون بأنهم سادة .

    التعليق -16- :

    في المقابل توجد شهادة ناجي الوايل وهو ايضا عاش فترة طويلة مع نفس العائلة . وفي هذه الشهادة يقول ناجي الوايل بأنه سمع بأن العائلة من الاشراف .

    --------------------------------------

    -18- في الدقيقة 29:30 الاشارة الى ورقة بن حقان وبن محمود

    التعليق -18- :

    وهنا اجتزأو كلمة السيد جعفر التي قال فيها بأن هذه الورقة شرارة البحث ، بينما هم عرضوا هذه الوثيقة على انها دليل عند سيد جعفر .


    ----------------------------------


    -19- الدقيقة 30: 48 تعريف معنى الوثيقة

    التعليق -19- :

    السيد جعفر يقول ورقة ولم يقل بأنها وثيقة . وهنا زيفوا وأوحوا للناس بأن السيد اعتبرها وثيقة . ثم ان مصدر هذه الورقة وهي جهة حكومية تفيد الاطمئنان .
    ثم قالوا بأن السادة انكروا أهم ما جاء فيها وهو تحول النسب من الحسنيين الى الحسينيين . وهنا نقول بأن سادة السلمان وحسب الوثائق وحسب ماهو مكتوب في موقع الشيخ الفضلي تحول نسبهم من فرع الى فرع :
    في موقع الشيخ عبدالهادي الفضلي موضوع بعنوان ( نسب آل البطاط الذين هم فخذ من السادة آل السلمان )
    http://www.alfadhli.org/article.php?act=read_art&id=295
    وهنا موضوع بعنوان ( نبذة مختصرة عن السادة الاشراف في الاحساء) لخالد النزر ، فيه الكثير من الفائدة
    http://www.almashhad.net/index.php?show=news&action=article&id=9634


    -------------------------------


    -20- في الدقيقة 45:40 الاشارة الى ان شهادة السيدين تجر نفعاً .

    التعليق -20- :
    (أ) عندما شهد السيد حسن والسيد جعفر على انهما وقفا على شهرة ، كانت هذه الشهادة امام من يثق فيهما ، وكانوا يخاطبون من يثق فيهما بدليل أن السيد جعفر قال في الدقيقة 40:33 : ( انا اقولكم البينة الشرعية مع كلام سماحة العلامة السيد حسن ، الان اعطيه المقرفون ويقول ماعنده ، ان كان يوافقني إلتأمت البينة ، على الحضور – إلا إذا كانت العدالة محل تشكيك – انا صريح في هالمسألة فعلاً ، اقول : طبعا انا تكون عدالتي محل تشكيك ما يضرني ، وعدالة الاخ السيد حسن فوق التشكيك ، يعني بلا اشكال ، لكن اقول : نعم . يجوز لمن لا يعتقد بعدالة الشهود ان يتوقف ، نعم . أما اذا كانت العدالة ثابتة يجب شرعا عند جميع المراجع على جميع المشارب على المطلع على البحث وغير المطلع على البحث ان يرتب الاثر شرعا . نحن سادة بهذه البينة ).
    ، فلم يكونوا امام قاضي وخصومة حتى يُقال بأن الشهادة تجر نفعاً أم لا . بمعنى ان الموقف لم يكن موقف قضاء .

    (ب)أي نفع هذا ؟!، وهم في الاسطوانة يقولون بأن كل العلماء حذروهم ونصحوهم بعدم الاشهار . وخوفوهم من المخاطر ... الخ . ففي الدقيقة 03:40 قالوا عن السيد علي انه قال ( دعا سماحته حفظه الله للتريث وانه لو استشير لأشار بالتروي وأبدا قلقه من أن يجر الاستعجال الى ما لا تحمد عقباه دفعا للسخرية وتجنبا للآثار السلبية الكثيرة من اعلان امر من هذا القبيل مشيدا سماحته بالموقف العقلائي ومنهج المراجعة العلمية لسماحة الشيخ عبدالمحسن النمر داعيا الى المزيد من البحث والتدقيق ومجددا دعوته للجميع الى حسن الاعتصام بحبل الله واهل البيت –ع- كي لا يتفرقوا فتذهب ريحهم )

    و في الدقيقة 4 قالوا ( وقد اعرب الكثير من هؤلاء العلماء وغيرهم عن مخاوفهم من خطورة هذه الخطوة ودعوا الى التريث )
    وفي الدقيقة 9:54 عرضوا تسجيلاً للسيد جعفر وهو يتحدث عن مكالمة هاتفية مع شخصية عزيزة على السيد جعفر يطالبه بالتريث ، وهذا التسجيل قبل شهادة السيد جعفر والسيد حسن التي قالوا عنها بأنها تجر نفعاً . فهل الخطر ومالا يحمد عقباه والسخرية والاثار السلبية .... الخ تعتبر منفعة ؟


    --------------------------------

    -21- الدقيقة 47:51 السيد الرجائي يعرّف معنى الشهرة ويقول بأن الكثرة تغلب القلة .

    التعليق -21- :

    لو أن عائلة تعيش في مجتمع لايهتم بالانساب الا القليل منهم ، فهل الاسر الهاشمية ينتفي نسبهم ؟
    ثم ان هذا خلاف فتاوى المراجع ، فالمراجع تضع قيدا وهو الاطمئنان ، وهذه فتاوى المراجع في ثبوت النسب وذلك حسب ماهو منقول في موضوع ( فتاوى المراجع في ثبوت النسب) في منتدى المبارك للسيد بوايمن:

    مكتبة أهل البيت (ع) - الإصدار الأول
    منهاج الصالحين - السيد الخوئي - ج 1 - ص 348

    ( مسألة 1262 ) : لا يصدق من ادعى النسب إلا بالبينة ، ويكفي في الثبوت الشياع والاشتهار في بلده كما يكفي كل ما يوجب الوثوق والاطمئنان به .


    مباني تكملة المنهاج - السيد الخوئي - ج 1 - ص 117 - 118
    ( مسألة 97 ) : يثبت النسب بالاستفاضة المفيدة للعلم عادة. ويكفي فيها الاشتهار في البلد ، وتجوز الشهادة به مستندة إليها . وأما غير النسب : كالوقف والنكاح والملك وغيرها ، فهي وإن كانت تثبت بالاستفاضة إلا أنه لا تجوز الشهادة استنادا إليها. وإنما تجوز الشهادة بالاستفاضة .


    منهاج الصالحين - السيد السيستاني - ج 1 - ص 410 - 411
    مسألة 1262 : لا يصدق من ادعى النسب إلا بالبينة ، ويكفي في الثبوت الشياع والاشتهار في بلده الأصلي أو ما بحكمه كما يكفي كل ما يوجب الوثوق والاطمئنان به .


    منهاج الصالحين - السيد محمد سعيد الحكيم - ج 1 - ص 384 - 385
    ( مسألة 67 ) : يثبت كونه هاشميا بالعلم وبالبينة وبالفراش ، كمن تولد من امرأة هي فراش للهاشمي وإن احتمل عدم تولده منه لزنا أو وطئ شبهة . كما يثبت بالشياع الموجب للوثوق . ولا يكفي مجرد الدعوى من دون ذلك . نعم يشكل مع الدعوى المذكورة دفع زكاة غير الهاشمي له ، إلا أن يعلم بعدم استناده في دعواه إلى حجة أو قامت البنية على كذبه فيها . ‹ صفحة 385 ›


    منهاج الصالحين - السيد محمد سعيد الحكيم - ج 1 - ص 419
    ( مسألة 73 ) : لا يصدق من ادعى النسب إلا بالبينة ، أو الشياع الموجب للاطمئنان ، وقد تقدم في الزكاة ما ينفع في المقام .


    منهاج الصالحين - الشيخ محمد إسحاق الفياض - ج 3 - ص 268 - 269
    ( مسألة 738 ) : يثبت النسب بالاستفاضة المفيدة للعلم عادة ، ويكفي فيها الاشتهار في البلد ، وهل تجوز الشهادة به مستندة إليها ؟
    والجواب : أما الشهادة في مقام المرافعة والمنازعة ، فلا تجوز لما مر من أن المعتبر فيها أن تكون عن حس أو قريب من الحس ، وأما الشهادة بمعنى الأخبار به مستندة إلى الإستفاضة فلا مانع منها ، وكذلك الحال في غي النسب كالوقف والنكاح ، والملك وغيرها ، فهي وإن كانت تثبت بالاستفاضة ، إلا أنه لا تجوز الشهادة بها استنادا إليها ، وإنما تجوز الشهادة بالاستفاضة .


    منهاج الصالحين - الشيخ محمد إسحاق الفياض - ج 2 - ص 85
    ( مسألة 178 ) : لا يصدق من ادعى النسب إلا بالبينة ، ويكفي في الثبوت الشياع والاشتهار في بلده ، كما يكفي كل ما يوجب الوثوق والاطمئنان به .


    منهاج الصالحين - الشيخ وحيد الخراساني - ج 3 - ص 468
    ( مسألة 98 ) : يثبت النسب بالاستفاضة المفيدة للعلم عادة ، ويكفي فيها الاشتهار في البلد ، وتجوز الشهادة به مستندة إليها ، وأما غير النسب ، كالوقف والنكاح والملك وغيرها ، فهي وإن كانت تثبت بالاستفاضة الا أنه لا تجوز الشهادة استنادا إليها وانما تجوز الشهادة بالاستفاضة .


    كلمة التقوى - الشيخ محمد أمين زين الدين - ج 2 - ص 289
    [ المسألة 143 : ] يثبت نسب الشخص إلى بني هاشم أو إلى غيرهم بإقامة البينة العادلة على صحة نسبه ، وبالشياع المفيد للعمل بصحته وبأي أمارة أخرى توجب العلم به ، ويصدق قول من يدعي النسب إذا حصل للمكلف الوثوق بصدق قوله ، أو عضدته أمارة توجب الوثوق بصدقه فيعطى من الخمس ، ولا يصدق قوله إذا تجرد عن جميع ذلك .


    منهاج الصالحين - السيد محمد الروحاني - ج 1 - ص 368
    ( مسألة 1221 ) : لا يصدق من ادعى النسب إلا بالبينة ، ويكفي في الثبوت الشياع والاشتهار في بلده كما يكفي كل ما يوجب الوثوق والاطمئنان به ، بل لا يبعد كفاية الظن في ذلك .


    تكملة منهاج الصالحين - السيد محمد صادق الروحاني - ص 24
    ( مسألة 98 ) : يثبت النسب بالاستفاضة المفيدة للعلم عادة ويكفي فيها الاشتهار في البلد ، وتجوز الشهادة به مستندة إليها وأما غير النسب : كالوقف والنكاح والملك وغيرها ، فهي وإن كانت تثبت بالاستفاضة إلا أنه لا تجوز ( بل تجوز ) الشهادة استنادا إليها وإنما تجوز الشهادة بالاستفاضة .


    منهاج الصالحين - السيد محمد صادق الروحاني - ج 1 - ص 371 - 372
    ( مسألة 1262 ) : لا يصدق من ادعى النسب إلا بالبينة ( الظاهر كفاية خبر الثقة ) ، ويكفي في الثبوت الشياع والاشتهار في بلده كما يكفي كل ما يوجب الوثوق والاطمئنان به .



    ----------------------------------


    -22- في الدقيقة 49 بيان لجنة البحث والتدقيق في نفي الشياع ، وكان ذلك في مجلس سلمان العبدالله النمر ، حيث قالوا في الدقيقة 50:45 بأنهم راعوا عدة نقاط في بحثها الميداني للتحقق من الشهرة ، منها ( رابعاً- عدم حذف أي مقابلة مع أي شخص مهما كانت نتيجة كلامه )

    التعليق -22- :

    وقد خالفوا هذه النقطة ، فلم يعرضوا مقابلتهم مع الشريم ، ولم يعرضوا شهادة بن عشوان التي وقّع عليها محمد المحمدالحسين ، ولم يعرضوا تسجيل الشريف عبدالله الحسين وهو يؤكد سيادتنا ... وهذه الشخصيات كلها من منطقة بلد الاصل للعائلة ، وهذه نماذج من عدة نماذج اخرى تم التعتيم عليها .

    --------------------------------

    -23- في الدقيقة 14:35 تسجيل للشيخ اسد قصير وهو يعرّف معنى الشياع .فيقول : ( الشياع المفيد للاطمئنان ،وعندما يكون هناك من يُنكر من العائلة منقسمة الى قسمين : من ينكر السيادة ومن يؤيد السيادة . هذا الشياع لا يفيد الاطمئنان ، الشياع الذي عادة يحصل منه الاطمئنان هو الذي يكون من غير نكير من احد. )

    التعليق -23- :
    هنا في هذا الرابط السيد عبدالله الموسوي يتكلم عن الشياع :
    http://www.safwanews.com/index.php?show=news&action=article&id=4405
    حيث يقول : (التواتر والشياع أمر حساس جداً لأنه أحياناً مثل بعض الأمور التي توجب لك علماً، دعوى الشياع أحيانا تتفق مع الإشاعة وليس الشياع وأحياناً تطلق هذه الإشاعة ويسمعها كثيرون وبعد يوم أو ساعة أو ساعتين أسمها من آخر، والناس كلها تتحدث بها من فلان وفلان وفلان وكلهم كانوا في المجلس الذي تحدثت فيه عن هذه الإشاعة، إذن هناك فرق بين الشياع وبين التواتر وبين الإشاعة، الشياع يعني أن الرؤية حاصلة لمجموعة من الناس، التواتر بمعني أن كماً كبيراً من الناس قد شاهدوا الهلال، بحيث يتعذر تواطؤهم على الكذب، فما هي قيمة الشياع والتواتر في مقابل الشهادات، فعندما يحصل لي شياع وتواتر لا آتي لأسأل أن من رأى من شهادة العادلين هم هما عدلان أو غير عدلين؟ فهذه ليست بذي أهمية، فما دامت المسألة وصلت إلى حد تواتر وشياع فالعدالة ليست شرطاً، والفرق واضح بخلاف إذا كان هناك اثنان، إذا كان الشهادان اثنين فهنا أرجع إلى الشروط التي يجب أن تتوفر في الشاهد، فشهادة أربع نساء أو رجل وامرأتين ليست بكافية في مسألة الهلال، وأشترط العدالة فيمن ادعى رؤية الهلال، بخلاف إذا كان هناك شياع، فكثير من الأمور التي يدعى بأنه ثمة شياع فيها أصلها يكون شخص واحد فهي إشاعة وليست شياعاً لذلك بالنسبة للمؤمنين ينبغي أن يكونوا في حالة وعي ليفرقوا بين الإشاعة وبين الشياع والتواتر، فالإشاعة مصدرها شخص أو شخصين أو عدة أشخاص يمكن أن يتواطؤا على الكذب فيطلقوا الإشاعة، أما الشياع فخلاف ذلك.)

    نفهم من هذا الكلام بأن الشياع أقل رتبة - اذا جاز التعبير - من التواتر . كمثال :
    (أ) الحالة الاولى : لو شهد عشرون رجلاً برؤية الهلال في منطقة واحدة .
    (ب) الحالة الثانية : لو شهد العشرات او المئات من الرجال برؤية الهلال في مناطق متعددة تتحد في الافق .
    ففي الحالة الاولى نقول هو شياع ، واما في الحالة الثانية نقول هي تواتر .
    وفي كلا الحالتين لايوجد معنى او مصطلح يفيد إجماع الكل على قول واحد ( بدون نكير من احد )، لا في الشياع ولا في التواتر ولا في غيرهما .
    وطالما تطرقنا للشياع .... نريد أن نعرّج على معنى الشياع عند عبداللطيف الناصر
    (ملاحظة: لمعرفة رأينا في عبداللطيف الناصر اضغط هنا)

    فعبداللطيف الناصر وهو الذي أعدّ البحث الفقهي للجنة البحث والتوثيق للمتوقفين ، كتب في بحثه :
    المشاركة رقم 6 منهذا الرابط
    http://nasab.hooxs.com/t1741-topic
    ( أود التعرض لطريق الشياع والاشتهار اولاً لاته عمدة الادلة لدى لجنة البحث وهذا ماسمعته بنفسي من سماحة سيدنا السيد جعفر أدام الله عزه حين سألته في مجلس السلام عليه بعد قدومه من قم المقدسة عن أهم دليل اعتمده في اثبات النسب الشريف،

    ولابد أولاً من توضيح معنى الشياع وماذا يقصد منه كاصطلاح فقهي،فأقول: قد يتفق العرف والشرع في المراد من اصطلاح معين وقد لايتفقان فمن هنا يلزم التأكد من المراد من أي اصطلاح نسمعه من العلماء وفي الرسائل العملية والفتاوى ولايصح أن نتعامل معه بفهمنا العرفي،
    فما هو مراد الفقهاء من كلمة شياع؟
    الجواب-هو كل خبر منتشر بين الناس الى حد يعلم به الجميع، فلا يكفي في تحقق الشياع أن يعلم به نص الناس مثلاً حتى لو بلغوا الألف وأكثر،)
    فعبداللطيف يقول بأن المعنى الشرعي للشياع عند الفقهاء هو أن يعلم الجميع بالشيء .

    للعلم : كاتب هذا الموضوع هو ( مصطفى احمد النمر ) وهو ألدّ خصيم للسادة من العائلة وهو مقرّب جدا من علماء المتوقفين ولجنتهم ، فهو ابن اخت لقطبي المعارضة وهماعبدالمحسن النمر و أخوه عبدالله النمر . ومصطفى النمر نقل لنا البحث الفقهي الذي أعدّه عبداللطيف.
    عموماً ، فإننا نلاحظ تهافت الاصطلاحات والاحكام الشرعية عند علماء المتوقفين . وبعد كل هذا التهافت و الاختلاف يقول عبداللطيف في تسجيل له وهو ينتقد علماء السادة من العائلة في ملف بعنوان :التلاعب بالمصطلحات الشرعية : ( وللأسف ان في هالقضية صار تلاعب بالاصطلاحات الشرعية ، تواتر ،استفاضة، شياع، شهرة . طبعاً انتوا ماتعرفون هالاصطلاحات ذي. هالاصطلاحات موجودة في الرسائل العملية ، اهل التخصص طلبة العلم الدارسين هم يعرفون شمعنى هالاصطلاحات )
    نترك الحكم للقارئ .


    ------------------------------

    -24- في الدقيقة 01:06:25 قالوا : ( اعلنت لجنة البحث والتدقيق من ابناء عائلة النمر عن نتائج تحليل الحمض النووي dna الذي أجري في مختبرات "فيميلي تري دي ان ايه" في الولايات المتحدة الامريكية ،وتمت فيه مقارنة عينات لأفراد من اسرة النمر مع عدد من الاسر المعروفة بإنتسابها الى آل البيت -ع- ،من المنطقة وخارجها ، أكثر من مئة عينة ، فتبين عدم وجود التقاء في دائرة اكثر من 54 جيل ، وهي دائرة الاتصال بالنسب الهاشمي في زماننا ، حيث لا يتجاوز 45 جيلاً كحد اقصى )

    التعليق - 24 - :
    تم الرد على هذه الاشكالية من السادة من العائلة ، فقد أنشئ موقعاً خاصاً للرد على هذه الاشكالية ولكنه الان مغلق حاله كحال بعض مواقع الاخرى للعائلة او لمجتمع الصاغة او للمتوقفين ( كـ منتدى المبارك تواصل وتراحم ، ومجلة نسب ، و الزراجل )
    وبعد دراسة النتائج التي عرضها المتوقفين وبعد ارسالها الى اكثر من طرف متخصص ، تبيّن عدم تطابق عينات السادة ( من العوائل الاخرى ) مع بعضها البعض ، بينما تطابقت عينة واحدة من تلك العوائل مع عينة من عائلة المبارك .

    يوجد موضوع في منتدى ( المبارك تواصل وتراحم ) كتبه السيد عمار الصائغ ، وهو منقول عن (الدكتور السيد مصطفى الامير ) وهو احد ابناء عائلة الصائغ المبارك ، والدكتور السيد مصطفى اعتمد في موضوعه هذا على موقع علمي يستخدمه اغلب الاطباء اسمه UpToDate ، وللدخول فيه يحتاج ان تكون مشتركا فيه برسم مالي .
    وهذا الموضوع بعنوان ( الخلط بين تحليل ال dna للابوة وتحليل ال dna للمشجرة والعرق والجد ) . ومما جاء فيه : أن (مختبرات فيميلي تري) غير معتمد حتى في الولايات المتحدة الامريكية .
    للإطلاع على الموضوع :
    http://bahith.forumarabia.com/t11-topic#13


    -----------------------------

    -25- في الدقيقة 01:07:10 قالوا : ( ثم اعلنت اللجنة ايضا عن التقاء عينات اسرة النمر مع اسر احسائية كريمة وعريقة في الاحساء وليسوا من السادة ، حيث سُلّمت النتائج الصادرة من المختبر لهم رسميا فقام بعض المهتمين من هذه الاسر الكريمة بالتحقق من النتائج بأنفسهم من خلال تحليل مستقل قاموا به فأظهر نتائج مطابقة تماما لما أعلنت عنه اللجنة وهذه النتيجة تعزز الاصول الاحسائية للاسرة مليس فقط العامية المفروغ منها والمسلم بها اصلا جيلا بعد جيل )

    التعليق -25- :

    ان اصول هذه الاسر مختلفة فمنهم من ينتمي الى القحطانيين ( البقشي و البوجبارة ...لخ) ومنهم من ينتمي الى بني تميم (آل علي بن عبدالله ) ... الخ وذلك حسب ماهو مذكور عند تلك الاسر انفسهم . وعند اهل النسب . وإذا كانت هذه القبائل( قطان وتميم ..الخ) تلتقي في جد جامع لها قبل ظهور الاسلام ، فكيف تجتمع هذه الأسر في جد مشترك بعد ظهور الاسلام بمئات السنين ؟!
    وحسب معرفتنا المتواضعة في مجال y-dnd وبناء على المعطيات التي نشرها المتوقفون ، توصلنا لعدم ترابط هذه الاسر ؟، وللاطلاع على الموضوع :
    http://bahith.forumarabia.com/t8-topic

    وأما قولهم (وهذه النتيجة تعزز الاصول الاحسائية للاسرة ليس فقط العامية المفروغ منها والمسلم بها اصلا جيلا بعد جيل ) فتوجد توثيقات كثيرة تفيد بأن اصولنا من الحريق .



    عدل سابقا من قبل Admin في السبت نوفمبر 12, 2011 1:21 am عدل 11 مرات

    Admin
    Admin

    عدد المساهمات: 13
    تاريخ التسجيل: 14/10/2011

    رد: توضيحات على اسطوانة (اسرة ونسب) التي نشرها المتوقفون

    مُساهمة  Admin في الأربعاء نوفمبر 09, 2011 1:31 am



    التعليق على الجزء الثاني من اسطوانة اسرة ونسب


    - 1 - في الدقيقة 00:25 قالوا ( بعد عيد الفطر عام 1429هـ وخلال اجتماع للمقتنعين بمشروع السيادة تكلم سماحة الشيخ حسن النمر ووعدهم بمفاجأة وهي انه حصل على وثائق وشهادات لايملك الكثير من السادة المعروفين مثلها وانه سيفاجئهم بها قريبا.

    التعليق – 1 - :
    هنا زيّفوا كلام السيد حسن ، وصوّروه للناس بأنه يقول بأن لاتوجد اسرة هاشمية تملك اثباتات كما نملكها نحن .
    وكان السيد يتكلم عن شهادات ووثائق من اهل النسب ، وليس عن الاثباتات العلمية الشرعية . وكان نص كلامه في الدقيقة 01:22 ( لايوجد في منطقتنا على الاقل اسرة لديها الاثباتات - موالعلمية –اتكلم عن الاثباتات المستندات من النسابة . مافي .. مافي ، يعني مافي عندنا اسرة موجودة اليوم ، أغلب الاسر اليوم الموجودة تاريخيا معروفة انها سادة وهذا دليل كافي شرعا لا يقدح في احد اطلاقا ، لكن الوضع اللي احنا وصلنا له بحمد الله وضع اكثر بكثير ، النسابة شهدوا لنا : الزيود ،السنة، الشيعة ، من اكثر من قطر عربي من اكثر من منطقة ....)
    وما قاله السيد حسن عن ما يسند كلام السيد حسن


    هو كلام خالد النزر :
    موضوع : نبذة مختصرة عن السادة الاشراف في الاحساء لخالد النزر ، فيه الكثير من الفائدة
    http://www.almashhad.net/index.php?show=news&action=article&id=9634
    فيقول : (نحن لا نبالغ إن قلنا بأن السادة في الأحساء هم من أكثر السادة وثاقةً في أنسابهم وانتمائهم العلوي الهاشمي الشريف, وهذا أمر معلوم لكل نسابة أو مهتم بأنساب السادة في مختلف العالم الإسلامي, مهما كان مذهبه وميوله. وهو أمر لمسناه بأنفسنا ولمسه كل من كان له احتكاك أو اتصال بهذه الشخصيات أو المؤسسات المعنية بتوثيق السلالة النبوية, بل أن بعض هؤلاء يلومون أهل الأحساء على تقصيرهم وإهمالهم في عدم إخراج أي عمل يوثق وضع سادة الأحساء في العصور المتأخرة. )
    وايضاً عندما وصل للحديث عن النسابة حسين ابوسعيدة . قال : (حتى أن المرء ليلحظ في بعض عباراته نوع من التحسر على عدم معرفته بما استجد من نسل هؤلاء السادة, فمثلاً بعد ذكره لأحد العوائل الموسوية الأحسائية والتي لها فروع في البصرة, قال: "لذا دونت فقط ما وقفت عليه من رجالهم, ولم يراجعني أحداً منهم لا من أهل البصرة ولا من أهل الأحساء حتى أتمكن من معرفة أحوال المعاصرين وتركت ذلك للزمن لعلي أستطيع ذلك مستقبلاً والله ولي كل نعمة)
    ويقول ايضا : (من الغريب أيضاً أن بعض نسابي نجد تطرقوا لأحد السادة الشيعة في الأحساء, ومن المعروف عنهم أنهم يتحاشون ذكر أنساب الشيعة في المنطقة إلا ما ندر. وذلك يعود بنظري لعدة أسباب, أهمها: عدم توفر المصادر والمعلومات عن أنساب أهالي هذه المنطقة, وهذا أمر واقع. والأمر الآخر هو الحساسية المذهبية إما لدى المؤلف نفسه أو لدى الوسط المحيط به)
    مما يدل على أن سادة الاحساء في العصور المتأخرة لا يملكون توثيقات من اهل النسب .
    وايضا مما يدل على صحة كلام السيد حسن هو ما نقله عبداللطيف في منتدى الصاغة وذلك بعد ان عاد من العراق والتقى مع الشيخ الابراهيمي واستغرب الشيخ الابراهيمي من الشهادات .
    -----------------------------------------

    -2- في الدقيقة 02:09 قالوا : ( احضر – أي السيد حسن - مشجرة نسب في مكتبه في الدمام ، قالوا انه اصدرها لهم نسابة كبير ومعروف وموثوق يدعى عماد الدين الشوكة ، فهرع ابناء الاسرة وغيرهم لمشاهدتها وقد ذكر ان هذه المشجرة مليئة بتواقيع واختام لعلماء النجف الاشرف والمراجع ، وكان من ضمن هذه التواقيع توقيعين للسيدين الخرسانيين ، محمد مهدي الخرسان ، والسيد محمد رضا الخرسان ، وهما من اكبر العلماء المحققين في النجف الاشرف المشهورين بالوثاقة والتثبت)

    التعليق -2 -:
    عبداللطيف ذكر بأن السيد حسين البوسعيدة هو ثقة المراجع الوحيد .

    ----------------------------------------

    -3- في الدقيقة 03:01 قالوا ( وقد كُرّسَ ترويج ذلك في الوسط الاسري ، فرُكِّزَ على وثاقة عماد الدين الشوكة من خلال توزيع شهادات نسب على كبار السن صادرة من المدعو عماد الدين الشوكة .)

    التعليق – 3 - :
    فيما كتبه عبداللطيف عن احداث دفن الجد السيد علي رحمه الله قال معاتبا السيد حسن والسيد جعفر بأنهم لم يعطوا الا للجد رحمه الله . وهنا هم يقولون (رُكِّزَ على وثاقة عماد الدين الشوكة من خلال توزيع شهادات نسب على كبار السن )

    ------------------------------

    -4- في الدقيقة 14:05 عرضوا مشجرة ال بوزبد الاصلية وقالوا بأنها مختومة بثلاث اختام وما يزيد عليها فهو تزوير.

    التعليق – 4 - :
    في نفس هذا التسجيل ذكروا ال بوزبد بأنها موثّقة عند مراجع النجف الاشرف ، مايعني أنها تحتوي على اكثر من ثلاث اختام .
    ثم انهم قالوا في الدقيقة 19:30 بأن السيد بوسعيدة وقع عليها في عام 1414هـ


    ---------------------------------------


    -5- في الدقيقة 22:33 أشاروا لتشابه 4 تبريكات بخط واحد منسوبة الى 4 اسماء ، واعتبروا ان هذا مريب يدعوا للشك .

    التعليق – 5 - :
    هذه التبريكات لأشخاص معاصرين .
    بمراجعة نفي ال بوزبد التي كتبوها على المشجرة نجد اثنين منها كُتبت بخط واحد . راجع الدقيقة 25: 54

    -------------------------------------------





    ----------------------------


    - ؟؟؟ - في الدقيقة 46: 34 فقرة بعنوان ( هل يثبت النسب بالمشجرات؟ . وعرضو لقاء مع السيد الرجائي ينفي اثبات النسب بالمشجرات فقال : ( نروح للمرحلة الثانية نشوف شنهو عندهم وثايق لمسألة عمود النسب وإلا احنا من عمود النسب نثبت سيادة احد الاشخاص هذا ما تثبت ، يعني من عمود النسب مشجرات لو يجيبون مليون شجرة يستندون اليها ماتفيدهم )

    التعليق - ؟؟؟ - :
    محمد الطاهر في منتدى الصاغة كتب موضوع بعنوان (مع النسابة العلامة السيد مهدي الرجائي ) نقل عن السيد الرجائي بأن النسب يثبت بطريقين : الشجرة الموثقة والشهرة المورثة للاطمئنان .
    السيد الرجائي اعتبر الشهرة هي الشهرة الاجيالية فقط والتي تعود الى 300 سنة ، وهذا خلاف فتاوى المراجع التي عرضوها بعد كلام السيد الرجائي مباشرة . وبعدها مباشرة عرضوا تسجيل للشيخ اسد قصير وهو يتكلم عن الشياع الذي لايعتمده السيد الرجائي . فهنا تناقض واضح فإما أن المرجع السيد الخامنئي هو الصواب الذي يعتمد عدة طرق في ثبوت النسب ومنها الشياع ، وإما السيد الرجائي هو الصواب والذي هو ليس مرجعا دينيا ولا يعتمد الشياع في طرق اثبات النسب .
    ومما يثير الغرابة هو اعتماد المتوقفين على علماء يخالفون المراجع ، فكما تقدم فإن السيد الرجائي يعتمد الشهرة الاجيالية ، وهاهو السيد عبدالله الموسوي ( الذي عرضوا له تسجيل في الدقيقة 45:40 ) هاهو يخالف المراجع في ثبوت النسب :
    http://www.labbake.com/index.php?show=news&action=article&id=571
    فكما هو مكتوب : (هذا وقد رد سماحته على بعض الأدلة التي قدمها له الطرفان من هذه العائلة الكريمة بعد اطلاعه على شريط فيديو يحتوي جانباً من ردود أفعال بعض طلبة هذه العائلة الكريمة، موضحاً رأيه في هذه المسألة المتعلقة بالنسب خصوصاً إذا كان الأمر متعلقاً بعائلة مُنَسّبة منذ القدم، مفرقاً بين الشهرة والشياع في النسب، مؤكداً أن الشهرة لا توجد نسباً ولا يثبت بها نسب، بينما الذي يثبت به النسب هو الشياع، )
    اذاً فالمتوقفين ليس لهم منهج واضح ، والعلماء الذين اعتمدوا على اقوالهم متناقضين في بينهم ، فالسيد الرجائي يعتد الش

    Admin
    Admin

    عدد المساهمات: 13
    تاريخ التسجيل: 14/10/2011

    رد: توضيحات على اسطوانة (اسرة ونسب) التي نشرها المتوقفون

    مُساهمة  Admin في الأربعاء نوفمبر 09, 2011 8:59 am

    [font= Andalus]هذا الموضوع لازال تحت الانشاء والمراجعة
    -------------------------------------

    [size=18]
    التعليق على الجزء الاول من اسطوانة اسرة ونسب



    ملاحظة 1 : اننا لسنا من اهل الاختصاص في علوم الشريعة ولا في علوم النسب ، ولكننا نكتب حسب معرفتنا المتواضعة . فقد نقع في اخطاء لذلك أحببنا أن ننوّه لهذا الأمر .
    ملاحظة 2 : بما أن هذا الموضوع هو بجهد بعيد عن فريق بحث ( السادة من العائلة ) لذلك فإننا نفتقد بعض المصادر وبعض التسجيلات . لذلك أحببنا أن ننوّه لهذا الأمر .


    -1- ابتدأوا بهذه العبارة : ( لم يكن يدور في خلد الكثير من ابناء عائلة النمر او عوائل المبارك الاخرى التي جمعها مشروع السيادة تحت مسمى آل أبي مبارك الصائغ ولا من عاصرهم وعرفهم من العوائل الاخرى عبر مئات السنين وعرف آباءهم وأجدادهم أن ينقلب انتساب هذه العوائل بين عشية وضحاها من الاسر العامية الى اسر هاشمية . تدعي الانتساب الى العلويين من آل البيت –ع-)

    التعليق -1- :
    العبارة ( لم يكن يدور في خلد الكثير من ابناء عائلة النمر او عوائل المبارك الاخرى.... ولا من عاصرهم وعرفهم من العوائل الاخرى ) ما يعني بالمقابل يوجد من يدور في خلده انتماء العائلة للسادة ، والشهادات الداخلية كثيرة ومتوفرة ، كما أقروا بذلك في الدقيقة 31:49 بوجود روايات في بحث السيد بوحمزة تفيد بوجود نقولات بأن الاسرة هم من السادة .فقالوا عن البحث الذي قام به السيد احمد النمر "بوحمزة" : ( وهو عبارة عن بحث قائم على منهج روائي وليس منهج توثيقي يعتمد على تجميع لبعض العبارات المنقولة عن افراد محدودين جدا ومعاصرين سُمِعَ عنهم تناقلها دون ان يأخذها أحد في حياته مأخذ الجد ، بل إن المنسوبة اليهم هذه العبارات هم أنفسهم لم يرتبوا عليها أي أثر )

    قولهم ( دون ان يأخذها أحد في حياته مأخذ الجد ، بل إن المنسوبة اليهم هذه العبارات هم أنفسهم لم يرتبوا عليها أي أثر ) هذا بسبب تفرّق الروايات بين اشخاص متباعدين زمنيا ومكانيا ، ولكن بجمع هذه الروايات وتظافرها وتطابقها مع بعضها البعض ( تطابق الروايات من داخل الاسرة مع التي من خارجها ) ، واصحابها يستحيل الاتفاق فيما بينهم على الكذب فقد اصبحت بعد ذلك دليلاً شرعياً . بل بعض اصحاب هذه الروايات رتّبوا اثر السيادة على انفسهم في نطاق ضيّق ومحدود جدا كأن لا يقبل الصدقة إما احتياطا منه أو تيقنا منه بإنه سيد هاشمي .
    وكذلك الشهادات الخارجية متوفرة وكثيرة . وقد تم التعتيم على كل هذه الشهادات (الداخلية والخارجية ) في هذه الاسطوانة.

    ملاحظة : وأما قولهم ( وهو عبارة عن بحث قائم على منهج روائي وليس منهج توثيقي )فهذا غير صحيح ، فالبحث فيه شهادات (مرويات ) تمّ التوقيع عليها من اصحابها وبعضها مسجل بالصوت والصورة . وكمثال : توجد رواية لأحد الشهود وهو من خارج العائلة ( وهو ابن عشوان ، وهو أحد سكان منطقة بلد الاصل للعائلة) يقول بأن العائلة من السادة ، وأحد الشهود على هذه الرواية هو عضو لجنة البحث والتدقيق للمتوقفين ( محمد علي المحمدالحسين النمر ).

    نعود لأصل الموضوع ....العبارة ( لم يكن يدور في خلد الكثير من ابناء عائلة النمر او عوائل المبارك الاخرى التي جمعها مشروع السيادة تحت مسمى آل أبي مبارك الصائغ) فهم يريدون أن يُصوّروا للناس بأن هذه الأسر غير مترابطة شرعا ، وأنها اتحدت معاً من أجل مصلحة وهي ( الانتماء للدوحة الهاشمية ) . وهذا كلام مردود عليه وهو أن المشجرة موجودة قبل السيادة والوثائق موجودة وتوجد تسجيلات تفيد ذلك ودفتر حمد خير شاهد ، كما أن السيد هاشم الشخص ( وهو أحد أقطاب المعارضة من خارج العائلة ) وثّق نسب هذه العائلة في احد كتبه وكذلك فإن نسب العائلة موثّق في دائرة المعارف الاسلامية الشيعية ( وهذا التنسيب قبل اكتشاف العائلة انها من السادة ) ولكن كل هذه المصادر تثبت أن الفروع التي جمعها مشروع السيادة هي موثّقة في تلك المصادر .


    العبارة (أن ينقلب انتساب هذه العوائل بين عشية وضحاها من الاسر العامية الى اسر هاشمية . تدعي الانتساب الى العلويين من آل البيت –ع-) . وهذا ايضاً غير صحيح فقد استغرق البحث مدة ست سنوات ، وخلال هذه الفترة الى ماقبل الاشهار والناس على علم ويتداولون ويتناقشون حول انتساب عائلتنا .
    وتسجيل عبداللطيف ، وهو ملف بعنوان (اعتراض شيخ محسن وشيخ عبدالله من البداية) شاهد على ان الكلام في السيادة كان متداولا بين الناس ، وشاهد على امتناع محسن واخوه عبدالله من البداية للإطلاع على البحث .
    وايضا لا ننسى الاجتماع التعريفي للصاغة الذي عُقِد قبل الاشهار .

    (ملاحظة: لمعرفة رأينا في عبدالمحسن النمر وأخوه عبدالله النمر اضغط هنا)

    -------------------------------------

    -2-الاشكال على حفل الاشهار

    التعليق-2- :
    حفل الاشهار ليس جرما ولا محرما فقد تم الاستفتاء من المراجع وكان الرد بالقبول .


    ------------------------------------


    -3- الدقيقة 03:23 الاشارة لعدم حضور العلماء الى حفل الاشهار .

    التعليق -3- :
    ماذا نعمل مع من لايريد أن يقبل بالانتساب وبالاشهار ، فمثلا علماء الصاغة تم دعوتهم لحضور الحفل التعريفي للصاغة الذي أقيم قبل حفل الاشهار بفترة ، فلم يستجيبوا ، وهو حفل تعريفي وليس للاشهار ، فهم لم ولن يريدوا الاستماع للادلة . فكيف يحضرون حفل الاشهار .
    ثم انهم ليسوا على قدر كاف من الجرأة للخروج عن مظلة سيد علي فمثلا الشيخ عبدالامير الخرس في توضيحه عن كيف استقبل وفد الاسرة من السادة حين تقديم الدعوة له لحضور حفل الاشهار ،الذي نشره في منتدى الصاغة ، وايضا تم نشره في موقع (نسب) الموقع الرسمي للمتوقفين بعنوان (الشيخ الخرس:حقيقة ماجرى مع وفد سادة آل مبارك) ، استفسر عن قبول سادة السلمان أولاً وقبل كل شيء ، وبعد أن أخبره الوفد بمباركة سادة السلمان بارك لهم ونصحهم بتوثيق النسب في العراق .

    وفي المقابل فإن الحضورالكثيف للعامة في حفل الاشهار هو خير دليل على نقض قولهم في الدقيقة 01:36 ( لذلك فوجئ المجتمع بظهور هذا الادعاء ) ، فإن كان مقياس حضور او عدم حضور العلماء في قبول الادعاء من عدمه ، فنفس المقياس نطبقه على العامة . فقد حضر ابناء المجتمع اللصيق بالعائلة والمجتمعات الاخرى من جميع المناطق المجاورة لحضور حفل اشهار عائلة كبيرة ومعروفة في شرق الجزيرة العربية ودول الخليج ( كما قالوا في الدقيقة 01:20 . فلو انهم تفاجؤوا ورفضوا لما حضروا .
    وأما حقيقة عدم حضور العلماء للحفل ليس الرفض للانتساب ( في البداية ) بل لدعوة دعاهم لها المتوقفون في نفس يوم الاشهار وهو 20-6-1429هـ ، وهذا ما هم ذكروه في اسطوانتهم :
    في الدقيقة 06:54 قالوا : ( كل هذا الامر استدعى المتوقفين من ابناء هذه الاسرة الى اصدار دعوة لابناء عمهم المتبنين لدعوى النسب الهاشمي بالتريث حتى يتبين الخيط الابيض من الخيط الاسود داعين علماء المنطقة لتأييد طلبهم وذلك بتاريخ 20 جمادى الثانية 1429هـ )، وللمعلومية فإن هذه المناشدة لم يقتصر نشرها على العلماء فقط بل تم نشرها للعامة ايضاً وذلك بأن تم ارسالها على الهواتف النقالة للكل .
    فكان الوقت حرج لتأجيل الحفل . بعد ان تم ترتيب كل شيء للحفل .
    ------------------------------------

    -4- الدقيقة 03:40 قالوا ( اجتهد الاخوة المنظمون لهذا الاحتفال دعوتهم –أي العلماء الذين لم يحضروا – للمشاركة فيه ) وذلك للاشارة لعدم حضور العلماء الحفل وبالتالي فهم رافضين دعوى الانتساب.

    التعليق -4- :
    هذا يفيد بأن العلماء في تلك الفترة (ماقبل حفل الاشهار) لم يرفضوا فكرة الانتساب أصلاً ، فلم ينصحهم أحد منهم بالتريث( اثناء زيارات وفد العائلة لتقديم دعوة لحضور الحفل ). حتى سيد علي السلمان لم ينصحهم بالتريث . فقال – حسب ماهو مذكور في الدقيقة 08:45 - : ( وكان المتوقفون المتريثون يتقدمهم سماحة الشيخ عبدالمحسن بن محمد النمر من ابناء هذه الاسرة قد التقوا قبل حفل الاشهار المذكور سماحة العلامة السيد علي السيد ناصر السلمان عارضين عليه الامر وطالبين النصح والتوجيه حيث دعا سماحته حفظه الله للتريث وانه لو استشير لأشار بالتروي وأبدا قلقه من أن يجر الاستعجال الى ما لا تحمد عقباه دفعا للسخرية وتجنبا للآثار السلبية الكثيرة من اعلان امر من هذا القبيل مشيدا سماحته بالموقف العقلائي ومنهج المراجعة العلمية لسماحة الشيخ عبدالمحسن النمر داعيا الى المزيد من البحث والتدقيق ومجددا دعوته للجميع الى حسن الاعتصام بحبل الله واهل البيت –ع- كي لا يتفرقوا فتذهب ريحهم )
    لو أستشير ... ماعني أنه لم يطرح عليهم فكرة التريث .
    وأكثر من ذلك فإن من دعا للتريث من العائلة عددهم قليل جدا . حتى أقرب المقربين لهم وهم علماء المتوقفين من العائلة (عبدالمحسن وأخوه عبدالله ) لم ترد اسماءهم ضمن الداعين للتريث . فهل يتوقف حفل الاشهار من اجل عدد قليل لايكاد يذكر في مقابل الالاف من رجال العائلة .

    --------------------------------------

    -5- الدقيقة 4:32 عدم المشاورة (ماشاورتونا ) الى الدقيقة 05:00

    التعليق -5- :
    تسجيل عبداللطيف ، وهو ملف بعنوان (اعتراض شيخ محسن وشيخ عبدالله من البداية) شاهد على امتناع عبدالمحسن واخوه عبدالله من البداية للاطلاع على البحث ، اضافة الى عدم حضورهم للحفل التعريفي للصاغة ، لهو خير دليل على عدم جديتهم ، فكيف نشاورهم وهم اصلا ممتنعين .

    -------------------------------

    -6- الدقيقة 05:25 اشارة الى رفض مراجعة الادلة (بيان الموسويين الاربعة )

    التعليق -6- :
    اذا كانوا هم رافضين التعرف على الادلة ( كما وضحنا سابقا وخصوصا تسجيل عبداللطيف ، وكما قال ذلك عبدالله الطاهر في بيانه لابناء عمه) قال : " وأشهد الله العلي العظيم العالم بسرائر القلوب وخفيات النوايا أني نويت ووطنت نفسي أني سألتزم الصمت أمام احتمال الانتساب للنسب الشريف ، بعد سقوط الادلة المدعاة ، حتى يتبين لي الخيط الابيض من الاسود ...)
    بل إن من المُخالف مراجعة الادلة بعد أن يُدعى لمراجعتها وهو يرفض ويرفض ويرفض وهذا هو الامر المستغرب. وليس المُخالف والمستغرب هم الموسويين الاربعة.
    سابقاً لم يُمنع أحد من العائلة للانضمام لفريق البحث ، ولما أن توصلت اللجنة الى نتيجة وتم اخذ قرار بحفل الاشهار (بمراجعة المراجع) ، يأتي من يقول يريد أن يراجع الادلة في الوقت الضائع ، فهذا مرفوض .


    ----------------------------

    -7- الدقيقة 06:46 تسجيل السيد جعفر وهو يقول ( لا أكبرها ولا أسمنها يجي ويقول في بحثنا إشكال واحد )

    التعليق -7- :

    يُلاحظ بأن هذا التصوير كان بمجلس خاص مع مجموعة من ابناء العائلة ، ويُلاحظ بأن السيد جعفر في هذا التصوير كان يعتّم بالعمامة البيضاء ، مما يدل على أن هذا التسجيل كان قبل حفل الاشهار و قبل المشجرة التي من العراق . والمتوقفين استخدموا هذا التسجيل في هذه الاسطوانة لتفنيد الادلة الشرعية مستخدمين التقديم والتأخير في الاحداث.
    فالسيد كان يتكلم على الادلة الشرعية التي ثبتت له قبل حفل الاشهار وقبل جلب المشجرة . بل كان هذا التصوير قبل الشهادة على البينة الشرعية من السيد جعفر والسيد حسن التي تكلموا عنها في اسطوانتهم وهو الاشكال الشرعي (من بين إشكالين شرعيين ) الذي تكلموا عنه ( وسيأتي الرد على هذا في سياق هذه الملاحظات ، راجع الفقرة 20)، والاشكال الثاني هو عدم توفر شهرة ( وقد بيّنا توفّر الشهرة فراجع الفقرة 1 ).

    -------------------------------

    -8- في الدقيقة 06:54 قالوا : ( كل هذا الامر استدعى المتوقفين من ابناء هذه الاسرة الى اصدار دعوة لابناء عمهم المتبنين لدعوى النسب الهاشمي بالتريث حتى يتبين الخيط الابيض من الخيط الاسود داعين علماء المنطقة لتأييد طلبهم وذلك بتاريخ 20 جمادى الثانية 1429هـ )

    التعليق -8- :

    لنرى ماذا يقصدون بقولهم (كل هذا الامر استدعى المتوقفين من ابناء هذه الاسرة الى اصدار دعوة للتريث) ، فالى هذه الدقيقة 06:54 من هذه الاسطوانة لم يذكروا الا هذه الاسباب :
    لم يكن في خلدهم ان نكون سادة + مفاجأة المجتمع + عدم المشاورة + رفض مراجعة الادلة
    وكل هذه الاسباب تم الردّ عليها فيما تقدم . فهل تبقى هذه الاسباب صالحة للدعوة الى التريث ؟
    في نظرنا إن هذه الاسباب ليست ناهضة لأن نتريث في حفل الاشهار .

    ---------------------------------

    -9- الدقيقة 11:27 قاموا بتزييف حقيقة ، ألا وهي انهم قالوا : ( قامت دعوى السيادة على التالي : اولاً – بحث تاريخي كتبه احمد ملا ناصر النمر ابوحمزة . ثانيا – ادعاء شهرة للعائلة في حوطة بني تميم ومنطقة الحريق وشهادتهم لانفسهم بوجود هذه الشهرة . وانها بينة شرعية يجب على الجميع تطبيق الاثر عليه )
    التعليق -9- :

    التزييف هو أنهم قالوا : (وانها بينة شرعية يجب على الجميع تطبيق الاثر عليها ) ، في حين انهم عرضوا في الدقيقة 40:33 كلام السيد جعفر وهو يقول : ( انا اقولكم البينة الشرعية مع كلام سماحة العلامة السيد حسن ، الان اعطيه المقرفون ويقول ماعنده ، ان كان يوافقني إلتأمت البينة ، على الحضور – إلا إذا كانت العدالة محل تشكيك – انا صريح في هالمسألة فعلاً ، اقول : طبعا انا تكون عدالتي محل تشكيك ما يضرني ، وعدالة الاخ السيد حسن فوق التشكيك ، يعني بلا اشكال ، لكن اقول : نعم . يجوز لمن لا يعتقد بعدالة الشهود ان يتوقف ، نعم . أما اذا كانت العدالة ثابتة يجب شرعا عند جميع المراجع على جميع المشارب على المطلع على البحث وغير المطلع على البحث ان يرتب الاثر شرعا . نحن سادة بهذه البينة ).

    وايضا اكد السيد جعفر هذا المعنى في الدقيقة 43:40 .
    فالسيد يقول ان البينة تُلزِم (فقط) من يرى عدالة للسيدين ، ومن لا يرى عدالتهما يجوز ان يتوقف . بينما هم في اسطوانتهم زيّفوا كلام السيد جعفر وقالوا بأنه ألزم الجميع بذلك .

    ----------------------------------

    -10- في الدقيقة 12 أشاروا الى كيفية ثبوت النسب حسب الضوابط الشرعية وابتدأوا بتصوير للسيد الرجائي وهو يعرّف معنى الشهرة . وهو يقول ( .... النسب عندي فقط وفقط الشهرة الاجيالية ... لابدّ للعائلة عندهم شهرة لا أقل من 200 ،300 سنة شهرة بالسيادة ، اذا عائلة عندهم شهرة بالسيادة شهرة اجيالية ثابتة يعني لا اقل الى 6 ، 7 ، 8 جدّ ، عائلة عندهم شهرة كاملة ، اهل البلد ، اهل المحلة ، من قديم ، اجدادهم ، في وثايقهم ، وثايقهم القديمة ، جديدة ، كاتبين عائلة سيد في فترة 300، 400 سنة عندهم شهرة كاملاً بالسيادة ، وعندهم شهرة هكذا بالسيادة هذه العائلة سيد وآنا اثبتهم . لو ما عندهم شهرة اجيالية بالسيادة ، ادّعوا بالظنون الحدسية وبالاحتمالات وبكلام بعض النسابين اللي يزورون النسب هذا ماتثبت لاشرعا ولا حسب الضوابط في النسب ) .

    التعليق -10- :

    في بداية هذا التسجيل ظهر السيد الرجائي وهو يقول : ( .... النسب عندي فقط وفقط الشهرة الاجيالية ... ) والظاهر أنه كان يقول ( يثبت النسب عندي فقط وفقط الشهرة الاجيالية ... )
    وأما كلمة (يثبت )فهي مبتورة ، ولكن في اعتقادنا بأن سياق الكلام يدل على هذا المعنى . فإذا كان كلامنا في محله فإننا نفهم أن السيد الرجائي يقول أحد هذين القولين :
    القول الاول : أنه يتحدث عن رأيه الشخصي فقط وفقط في ثبوت النسب . وهذا خلاف رأي المراجع وخلاف رأي المختصين في الانساب .
    القول الثاني : انه يريد أن يقول بأن النسب لا يثبت الا بالشهرة الاجيالية فقط وفقط . وهذا أيضا رأي شخص مقابل اراء المراجع والمختصين في الانساب .
    وهنا نردّ كلام السيد الرجائي بما يلي :
    (أ) في موضوع لخالد النزر بعنوان (نبذة مختصرة عن السادة الاشراف في الاحساء )
    http://www.almashhad.net/index.php?show=news&action=article&id=9634
    يقول : (وفي هذا العرض الموجز نركز على وثاقة النسب لسادة الأحساء, ونعرض لأهم وأكبر ثلاث قبائل أحسائية من السادة الحسينيين, والذين ينتمي إليهم أغلب السادة في الأحساء إما بنسب متصل أو منقطع)
    مايعني وجود اسر هاشمية انقطع نسبها اوانقطعت شهرتها ولكنها تُعد من الاسر الهاشمية .
    (ب) محمد الطاهر ( وهو ابن "عبد الله الطاهر أحد اقطاب علماء الاسرة" ) في منتدى الصاغة كتب موضوع بعنوان (مع النسابة العلامة السيد مهدي الرجائي ) نقل عن السيد الرجائي بأن النسب يثبت بطريقين : الشجرة الموثقة والشهرة المورثة للاطمئنان .(انتهى النقل)


    فمتى ما اطمأن الشخص ثبت نسبه . أمّا أن تحدد الشهرة بعدد او يحدد الاطمئنان بعدد أو أن يفرض أن تكون الشهرة هي شهرة أجيالية ( وهذا المصطلح لم نجده في فتاوى المراجع او اهل الاختصاص )أو كونه نسّابة يفرض اطمئنانه على غيره ويقسم بالله أن العائلة ليست من السادة ( حسب ما تم عرضه في نهاية الجزء الثاني ) ، فهذا خلاف الشرع وربما خلاف العرف .

    (ج) والسيد عبدالله الموسوي ( الذي ظهر في هذه الاسطوانة وهو يُفنّد ادلّة ثبوت نسب العائلة ) يخالف المراجع ويخالف السيد الرجائي في ثبوت النسب ، فبعد أدائه لفريضتي الظهرين من يوم الخميس 29/6/1429هـ ألقى خطبة :
    http://www.labbake.com/index.php?show=news&action=article&id=571
    فكما هو مكتوب : (هذا وقد رد سماحته على بعض الأدلة التي قدمها له الطرفان من هذه العائلة الكريمة بعد اطلاعه على شريط فيديو يحتوي جانباً من ردود أفعال بعض طلبة هذه العائلة الكريمة، موضحاً رأيه في هذه المسألة المتعلقة بالنسب خصوصاً إذا كان الأمر متعلقاً بعائلة مُنَسّبة منذ القدم، مفرقاً بين الشهرة والشياع في النسب، مؤكداً أن الشهرة لا توجد نسباً ولا يثبت بها نسب، بينما الذي يثبت به النسب هو الشياع، )
    وهذه الخطبة نقلها عضو لجنة البحث والتدقيق للمتوقفين ( محمد حسين النمر –بوجاسم- ) صاحب العضوية بإسم (غزة) في منتدى الصاغة في موضوع بعنوان : ( أدلة يشيب لها الطفل وتجنّ ) .... ولنا تعليق حول هذه الخطبة لا حقاً ان شاء الله.
    ولمراجعة فتاوى المراجع في طرق ثبوت النسب راجع الفقرة رقم 21 في هذا التقرير.
    ثم ان كلمة السيد عبدالله الموسوي التي استشهدوا بها لنقض شهادة السيدين والتي قال فيها : ( اهل العلم يعرفون بأن هذه الشهادة غير معتبرة عندنا في الفقه بمعنى : ان في باب الشهادات يُذكر أن الشهادة المقبولة هي الشهادة عن علم . يعني شلون ؟ يعني ما أقول آنا اشهد بأن فلان يقول عن حدس واجتهاد وانما انا اقول اشهد بأنني علمت بأحد الحواس مما رأيت او سمعت حينئذ )
    وهذا ما طبقه السيدان ، فقد شهدا عن علم .


    -----------------------------------


    -12- الدقيقة 17:39 وفي لقاء مع سلمان العبدالله ( ما سمعت أي شي حتى عمي محمد اللي ادعوا عليه ما مرة سمعت منه يقول ان احنا سادة ، انا عشت وياه ودايما الجمعة نروح نجلس يمه . ما قال )

    التعليق -12- :

    يوجد تسجيل للسيد محمد العبدالله رحمه الله يقول فيه بأننا سادة

    ----------------------------------

    -13- في الدقيقة 19: 31 علي المحمد الحسين وهو يقول بأنه لايوجد أي شخص من المجتمع المحيط نقل لنا بأننا سادة .
    وايضا عرضوا في الدقيقة 22:25 شهادات خارجية تنفي الشهرة.


    التعليق -13- :

    لدينا شهادة العطاري ، بوجمال محمد علي ، محمد الدوخي ، كاظم الابراهيم ، ناجي الوايل ، آل حسين ... الخ .
    وايضا في الدقيقة 31:49 اقروا بوجود روايات في بحث السيد بوحمزة تفيد بوجود نقولات بأن الاسرة هم من السادة .فقالوا عن البحث الذي قام به السيد احمد النمر "بوحمزة" : ( وهو عبارة عن بحث قائم على منهج روائي وليس منهج توثيقي يعتمد على تجميع لبعض العبارات المنقولة عن افراد محدودين جدا ومعاصرين سُمِعَ عنهم تناقلها دون ان يأخذها أحد في حياته مأخذ الجد ) .

    ----------------------------------


    -14- في الدقيقة 21:57 السيد الرجائي يقول : ( هذا الاختلاف بين العائلة بعض العائلة يقولون احنا سادة وبعض العائلة يقولون احنا موسادة ، هذا اعظم دليل على انهم ما عندهم شهرة اجيالية )

    التعليق -14- :
    هذا خلاف فتوى المراجع . ويبدو ان السيد الرجائي قد فهم بأن معنى الشهرة هي أن جميع ابناء الاسرة وجميع ابناء المجتمع يعرفون بأن الاسرة الفلانية من السادة او لا . وهذا خلاف للشرع ، ولمعرفة رأي الشرع راجع كتاب الموسوعة الفقهية الميسرة للشيخ محمد علي الانصاري الجزء الثالث .
    حتى أن للنسابين مصطلحات ، وقد نقلها وفسّرها الشريف النسابة أبي اسماعيل ابراهيم بن ناصر ابن طباطبا ، وهو من أعلام القرن الخامس الهجري ، في كتابه ( منتقلة الطالبية ):
    http://www.haydarya.com/nashatat/kotob_torath/g1/14.htm
    وبعض هذه المصطلحات تفيد معنى الاجماع وهو ( صحيح النسب ) وبعضها يفيد ثبوت النسب عند البعض فقط وهو ( مقبول النسب ) .
    فالاختلاف ليس معناه بالضرورة عدم وجود شهرة .
    وايضاً مما يجدر الالتفات اليه هو ماكتبه عضو لجنة البحث والتدقيق التابعة للمتوقفين ( محمد علي المحمد الحسين النمر ) في موضوع بعنوان : ( النسب عند أهل الحصافة من الرأي ) ففي هذا الموضوع كتب :
    ( نجد أن أغلب الأسر الأحسائية العامية لا تمتلك شهرة اجيالية نسبية مستفيضة واضحة المعالم تربطها بقبيلة معينة ، فمسألة الإنتساب لدى هذه الأسرليست أكثر من روايات متضاربة ينقض بعضها بعضاً في أغلب الأحيان ، كون هذه الروايات تفتقر إلى السند المتصل ذي التواتر والشهرة ويعزى ذلك لعدة اسباب ...الخ ). وبالرجوع الى كتب الانساب نجد بأن هذه الاسر منسّبة ونسبها ثابت في تلك الكتب . ولكننا عندما نطبّق رأي السيد الرجائي على أغلب الاسر الاحسائية - كما قال محمد المحمد الحسين - فإن نسب هذه الأسر غير شرعي بسبب عدم توفر الشهرة الاجيالية لهم - كما قال محمد المحمد الحسين - ، وأن اهل النسب الذين ثبّتوا نسب هذه الأسر لا يُعتمد عليهم .

    -------------------------------------------------------------------------------


    15- في الدقيقة 22:57 في لقاء مع معتوق الحاجي .

    التعليق -15- :

    هذا المقطع يفيد رفعة ومكانة ووثاقة السيد ملا ناصر النمر والسيد حسن والسيد جعفر . حيث قال ( اكبرها واسمنها ملا ناصر النمر وعياله ... )


    ---------------------------------

    -16- في الدقيقة 24 لقاء مع السيد الشخص وهو الذي عاش مع عائلة الصائغ في الرياض لمدة طويلة ينفي قول ان الصواق كانوا يقولون بأنهم سادة .

    التعليق -16- :

    في المقابل توجد شهادة ناجي الوايل وهو ايضا عاش فترة طويلة مع نفس العائلة . وفي هذه الشهادة يقول ناجي الوايل بأنه سمع بأن العائلة من الاشراف .

    --------------------------------------

    -18- في الدقيقة 29:30 الاشارة الى ورقة بن حقان وبن محمود

    التعليق -18- :

    وهنا اجتزأو كلمة السيد جعفر التي قال فيها بأن هذه الورقة شرارة البحث ، بينما هم عرضوا هذه الوثيقة على انها دليل عند سيد جعفر .


    ----------------------------------


    -19- الدقيقة 30: 48 تعريف معنى الوثيقة

    التعليق -19- :

    السيد جعفر يقول ورقة ولم يقل بأنها وثيقة . وهنا زيفوا وأوحوا للناس بأن السيد اعتبرها وثيقة . ثم ان مصدر هذه الورقة وهي جهة حكومية تفيد الاطمئنان .
    ثم قالوا بأن السادة انكروا أهم ما جاء فيها وهو تحول النسب من الحسنيين الى الحسينيين . وهنا نقول بأن سادة السلمان وحسب الوثائق وحسب ماهو مكتوب في موقع الشيخ الفضلي تحول نسبهم من فرع الى فرع :
    في موقع الشيخ عبدالهادي الفضلي موضوع بعنوان ( نسب آل البطاط الذين هم فخذ من السادة آل السلمان )
    http://www.alfadhli.org/article.php?act=read_art&id=295
    وهنا موضوع بعنوان ( نبذة مختصرة عن السادة الاشراف في الاحساء) لخالد النزر ، فيه الكثير من الفائدة
    http://www.almashhad.net/index.php?show=news&action=article&id=9634


    -------------------------------


    -20- في الدقيقة 45:40 الاشارة الى ان شهادة السيدين تجر نفعاً .

    التعليق -20- :

    أي نفع هذا ؟!، وهم في الاسطوانة يقولون بأن كل العلماء حذروهم ونصحوهم بعدم الاشهار . وخوفوهم من المخاطر ... الخ . ففي الدقيقة 03:40 قالوا عن السيد علي انه قال ( دعا سماحته حفظه الله للتريث وانه لو استشير لأشار بالتروي وأبدا قلقه من أن يجر الاستعجال الى ما لا تحمد عقباه دفعا للسخرية وتجنبا للآثار السلبية الكثيرة من اعلان امر من هذا القبيل مشيدا سماحته بالموقف العقلائي ومنهج المراجعة العلمية لسماحة الشيخ عبدالمحسن النمر داعيا الى المزيد من البحث والتدقيق ومجددا دعوته للجميع الى حسن الاعتصام بحبل الله واهل البيت –ع- كي لا يتفرقوا فتذهب ريحهم )

    و في الدقيقة 4 قالوا ( وقد اعرب الكثير من هؤلاء العلماء وغيرهم عن مخاوفهم من خطورة هذه الخطوة ودعوا الى التريث )

    فهل الخطر ومالا يحمد عقباه والسخرية والاثار السلبية .... الخ تعتبر منفعة ؟


    --------------------------------

    -21- الدقيقة 47:51 السيد الرجائي يعرّف معنى الشهرة ويقول بأن الكثرة تغلب القلة .

    التعليق -21- :

    لو أن عائلة تعيش في مجتمع لايهتم بالانساب الا القليل منهم ، فهل الاسر الهاشمية ينتفي نسبهم ؟
    ثم ان هذا خلاف فتاوى المراجع ، فالمراجع تضع قيدا وهو الاطمئنان ، وهذه فتاوى المراجع في ثبوت النسب وذلك حسب ماهو منقول في موضوع ( فتاوى المراجع في ثبوت النسب) في منتدى المبارك للسيد بوايمن:

    مكتبة أهل البيت (ع) - الإصدار الأول
    منهاج الصالحين - السيد الخوئي - ج 1 - ص 348

    ( مسألة 1262 ) : لا يصدق من ادعى النسب إلا بالبينة ، ويكفي في الثبوت الشياع والاشتهار في بلده كما يكفي كل ما يوجب الوثوق والاطمئنان به .


    مباني تكملة المنهاج - السيد الخوئي - ج 1 - ص 117 - 118
    ( مسألة 97 ) : يثبت النسب بالاستفاضة المفيدة للعلم عادة. ويكفي فيها الاشتهار في البلد ، وتجوز الشهادة به مستندة إليها . وأما غير النسب : كالوقف والنكاح والملك وغيرها ، فهي وإن كانت تثبت بالاستفاضة إلا أنه لا تجوز الشهادة استنادا إليها. وإنما تجوز الشهادة بالاستفاضة .


    منهاج الصالحين - السيد السيستاني - ج 1 - ص 410 - 411
    مسألة 1262 : لا يصدق من ادعى النسب إلا بالبينة ، ويكفي في الثبوت الشياع والاشتهار في بلده الأصلي أو ما بحكمه كما يكفي كل ما يوجب الوثوق والاطمئنان به .


    منهاج الصالحين - السيد محمد سعيد الحكيم - ج 1 - ص 384 - 385
    ( مسألة 67 ) : يثبت كونه هاشميا بالعلم وبالبينة وبالفراش ، كمن تولد من امرأة هي فراش للهاشمي وإن احتمل عدم تولده منه لزنا أو وطئ شبهة . كما يثبت بالشياع الموجب للوثوق . ولا يكفي مجرد الدعوى من دون ذلك . نعم يشكل مع الدعوى المذكورة دفع زكاة غير الهاشمي له ، إلا أن يعلم بعدم استناده في دعواه إلى حجة أو قامت البنية على كذبه فيها . ‹ صفحة 385 ›


    منهاج الصالحين - السيد محمد سعيد الحكيم - ج 1 - ص 419
    ( مسألة 73 ) : لا يصدق من ادعى النسب إلا بالبينة ، أو الشياع الموجب للاطمئنان ، وقد تقدم في الزكاة ما ينفع في المقام .


    منهاج الصالحين - الشيخ محمد إسحاق الفياض - ج 3 - ص 268 - 269
    ( مسألة 738 ) : يثبت النسب بالاستفاضة المفيدة للعلم عادة ، ويكفي فيها الاشتهار في البلد ، وهل تجوز الشهادة به مستندة إليها ؟
    والجواب : أما الشهادة في مقام المرافعة والمنازعة ، فلا تجوز لما مر من أن المعتبر فيها أن تكون عن حس أو قريب من الحس ، وأما الشهادة بمعنى الأخبار به مستندة إلى الإستفاضة فلا مانع منها ، وكذلك الحال في غي النسب كالوقف والنكاح ، والملك وغيرها ، فهي وإن كانت تثبت بالاستفاضة ، إلا أنه لا تجوز الشهادة بها استنادا إليها ، وإنما تجوز الشهادة بالاستفاضة .


    منهاج الصالحين - الشيخ محمد إسحاق الفياض - ج 2 - ص 85
    ( مسألة 178 ) : لا يصدق من ادعى النسب إلا بالبينة ، ويكفي في الثبوت الشياع والاشتهار في بلده ، كما يكفي كل ما يوجب الوثوق والاطمئنان به .


    منهاج الصالحين - الشيخ وحيد الخراساني - ج 3 - ص 468
    ( مسألة 98 ) : يثبت النسب بالاستفاضة المفيدة للعلم عادة ، ويكفي فيها الاشتهار في البلد ، وتجوز الشهادة به مستندة إليها ، وأما غير النسب ، كالوقف والنكاح والملك وغيرها ، فهي وإن كانت تثبت بالاستفاضة الا أنه لا تجوز الشهادة استنادا إليها وانما تجوز الشهادة بالاستفاضة .


    كلمة التقوى - الشيخ محمد أمين زين الدين - ج 2 - ص 289
    [ المسألة 143 : ] يثبت نسب الشخص إلى بني هاشم أو إلى غيرهم بإقامة البينة العادلة على صحة نسبه ، وبالشياع المفيد للعمل بصحته وبأي أمارة أخرى توجب العلم به ، ويصدق قول من يدعي النسب إذا حصل للمكلف الوثوق بصدق قوله ، أو عضدته أمارة توجب الوثوق بصدقه فيعطى من الخمس ، ولا يصدق قوله إذا تجرد عن جميع ذلك .


    منهاج الصالحين - السيد محمد الروحاني - ج 1 - ص 368
    ( مسألة 1221 ) : لا يصدق من ادعى النسب إلا بالبينة ، ويكفي في الثبوت الشياع والاشتهار في بلده كما يكفي كل ما يوجب الوثوق والاطمئنان به ، بل لا يبعد كفاية الظن في ذلك .


    تكملة منهاج الصالحين - السيد محمد صادق الروحاني - ص 24
    ( مسألة 98 ) : يثبت النسب بالاستفاضة المفيدة للعلم عادة ويكفي فيها الاشتهار في البلد ، وتجوز الشهادة به مستندة إليها وأما غير النسب : كالوقف والنكاح والملك وغيرها ، فهي وإن كانت تثبت بالاستفاضة إلا أنه لا تجوز ( بل تجوز ) الشهادة استنادا إليها وإنما تجوز الشهادة بالاستفاضة .


    منهاج الصالحين - السيد محمد صادق الروحاني - ج 1 - ص 371 - 372
    ( مسألة 1262 ) : لا يصدق من ادعى النسب إلا بالبينة ( الظاهر كفاية خبر الثقة ) ، ويكفي في الثبوت الشياع والاشتهار في بلده كما يكفي كل ما يوجب الوثوق والاطمئنان به .



    ----------------------------------


    -22- في الدقيقة 49 بيان لجنة البحث والتدقيق في نفي الشياع ، وكان ذلك في مجلس سلمان العبدالله النمر ، حيث قالوا في الدقيقة 50:45 بأنهم راعوا عدة نقاط في بحثها الميداني للتحقق من الشهرة ، منها ( رابعاً- عدم حذف أي مقابلة مع أي شخص مهما كانت نتيجة كلامه )

    التعليق -22- :

    وقد خالفوا هذه النقطة ، فلم يعرضوا مقابلتهم مع الشريم ، ولم يعرضوا شهادة بن عشوان التي وقّع عليها محمد المحمدالحسين ، ولم يعرضوا تسجيل الشريف عبدالله الحسين وهو يؤكد سيادتنا ... وهذه الشخصيات كلها من منطقة بلد الاصل للعائلة ، وهذه نماذج من عدة نماذج اخرى تم التعتيم عليها .

    --------------------------------

    -23- في الدقيقة 14:35 تسجيل للشيخ اسد قصير وهو يعرّف معنى الشياع .فيقول : ( الشياع المفيد للاطمئنان ،وعندما يكون هناك من يُنكر من العائلة منقسمة الى قسمين : من ينكر السيادة ومن يؤيد السيادة . هذا الشياع لا يفيد الاطمئنان ، الشياع الذي عادة يحصل منه الاطمئنان هو الذي يكون من غير نكير من احد. )

    التعليق -23- :
    هنا في هذا الرابط السيد عبدالله الموسوي يتكلم عن الشياع :
    http://www.safwanews.com/index.php?show=news&action=article&id=4405
    حيث يقول : (التواتر والشياع أمر حساس جداً لأنه أحياناً مثل بعض الأمور التي توجب لك علماً، دعوى الشياع أحيانا تتفق مع الإشاعة وليس الشياع وأحياناً تطلق هذه الإشاعة ويسمعها كثيرون وبعد يوم أو ساعة أو ساعتين أسمها من آخر، والناس كلها تتحدث بها من فلان وفلان وفلان وكلهم كانوا في المجلس الذي تحدثت فيه عن هذه الإشاعة، إذن هناك فرق بين الشياع وبين التواتر وبين الإشاعة، الشياع يعني أن الرؤية حاصلة لمجموعة من الناس، التواتر بمعني أن كماً كبيراً من الناس قد شاهدوا الهلال، بحيث يتعذر تواطؤهم على الكذب، فما هي قيمة الشياع والتواتر في مقابل الشهادات، فعندما يحصل لي شياع وتواتر لا آتي لأسأل أن من رأى من شهادة العادلين هم هما عدلان أو غير عدلين؟ فهذه ليست بذي أهمية، فما دامت المسألة وصلت إلى حد تواتر وشياع فالعدالة ليست شرطاً، والفرق واضح بخلاف إذا كان هناك اثنان، إذا كان الشهادان اثنين فهنا أرجع إلى الشروط التي يجب أن تتوفر في الشاهد، فشهادة أربع نساء أو رجل وامرأتين ليست بكافية في مسألة الهلال، وأشترط العدالة فيمن ادعى رؤية الهلال، بخلاف إذا كان هناك شياع، فكثير من الأمور التي يدعى بأنه ثمة شياع فيها أصلها يكون شخص واحد فهي إشاعة وليست شياعاً لذلك بالنسبة للمؤمنين ينبغي أن يكونوا في حالة وعي ليفرقوا بين الإشاعة وبين الشياع والتواتر، فالإشاعة مصدرها شخص أو شخصين أو عدة أشخاص يمكن أن يتواطؤا على الكذب فيطلقوا الإشاعة، أما الشياع فخلاف ذلك.)

    نفهم من هذا الكلام بأن الشياع أقل رتبة - اذا جاز التعبير - من التواتر . كمثال :
    (أ) الحالة الاولى : لو شهد عشرون رجلاً برؤية الهلال في منطقة واحدة .
    (ب) الحالة الثانية : لو شهد العشرات او المئات من الرجال برؤية الهلال في مناطق متعددة تتحد في الافق .
    ففي الحالة الاولى نقول هو شياع ، واما في الحالة الثانية نقول هي تواتر .
    وفي كلا الحالتين لايوجد معنى او مصطلح يفيد إجماع الكل على قول واحد ( بدون نكير من احد )، لا في الشياع ولا في التواتر ولا في غيرهما .
    وطالما تطرقنا للشياع .... نريد أن نعرّج على معنى الشياع عند عبداللطيف الناصر
    (ملاحظة: لمعرفة رأينا في عبداللطيف الناصر اضغط هنا)

    فعبداللطيف الناصر وهو الذي أعدّ البحث الفقهي للجنة البحث والتوثيق للمتوقفين ، كتب في بحثه :
    المشاركة رقم 6 منهذا الرابط
    http://nasab.hooxs.com/t1741-topic
    ( أود التعرض لطريق الشياع والاشتهار اولاً لاته عمدة الادلة لدى لجنة البحث وهذا ماسمعته بنفسي من سماحة سيدنا السيد جعفر أدام الله عزه حين سألته في مجلس السلام عليه بعد قدومه من قم المقدسة عن أهم دليل اعتمده في اثبات النسب الشريف،

    ولابد أولاً من توضيح معنى الشياع وماذا يقصد منه كاصطلاح فقهي،فأقول: قد يتفق العرف والشرع في المراد من اصطلاح معين وقد لايتفقان فمن هنا يلزم التأكد من المراد من أي اصطلاح نسمعه من العلماء وفي الرسائل العملية والفتاوى ولايصح أن نتعامل معه بفهمنا العرفي،
    فما هو مراد الفقهاء من كلمة شياع؟
    الجواب-هو كل خبر منتشر بين الناس الى حد يعلم به الجميع، فلا يكفي في تحقق الشياع أن يعلم به نص الناس مثلاً حتى لو بلغوا الألف وأكثر،)
    فعبداللطيف يقول بأن المعنى الشرعي للشياع عند الفقهاء هو أن يعلم الجميع بالشيء .

    للعلم : كاتب هذا الموضوع هو ( مصطفى احمد النمر ) وهو ألدّ خصيم للسادة من العائلة وهو مقرّب جدا من علماء المتوقفين ولجنتهم ، فهو ابن اخت لقطبي المعارضة وهماعبدالمحسن النمر و أخوه عبدالله النمر . ومصطفى النمر نقل لنا البحث الفقهي الذي أعدّه عبداللطيف.
    عموماً ، فإننا نلاحظ تهافت الاصطلاحات والاحكام الشرعية عند علماء المتوقفين . وبعد كل هذا التهافت و الاختلاف يقول عبداللطيف في تسجيل له وهو ينتقد علماء السادة من العائلة في ملف بعنوان :التلاعب بالمصطلحات الشرعية : ( وللأسف ان في هالقضية صار تلاعب بالاصطلاحات الشرعية ، تواتر ،استفاضة، شياع، شهرة . طبعاً انتوا ماتعرفون هالاصطلاحات ذي. هالاصطلاحات موجودة في الرسائل العملية ، اهل التخصص طلبة العلم الدارسين هم يعرفون شمعنى هالاصطلاحات )
    نترك الحكم للقارئ .


    ------------------------------

    -24- في الدقيقة 15 عرضوا وثائق قديمة للعائلة ليس مكتوب فيها لفظة (السيد).

    التعليق -24- :
    توجد وثائق لسادة معروفين معاصرين يختمون فيها بإسمهم دون اضافة "سيد" على اسمهم او اسم والدهم . ودليل هذا ختم السيدهاشم الشخص في على وثيقة سماع شهود الحريق وذلك في الدقيقة 01:05:02 وكذلك في الدقيقة 01:05:50. بل وكتب اسمه بخط يده ( هاشم الشخص ) وقبله بقليل ختم السيد علي السلمان بدون كلمة سيد في الختم .

    -----------------------------

    -25- في الدقيقة في اشارة الى الدي ا ن ايه قالوا : ( ثم اعلنت اللجنة ايضا عن التقاء عينات اسرة النمر مع اسر احسائية كريمة وعريقة في الاحساء وليسوا من السادة ، حيث سُلّمت النتائج الصادرة من المختبر لهم رسميا فقام بعض المهتمين من هذه الاسر الكريمة بالتحقق من النتائج بأنفسهم من خلال تحليل مستقل قاموا به فأظهر نتائج مطابقة تماما لما أعلنت عنه اللجنة وهذه النتيجة تعزز الاصول الاحسائية للاسرة مليس فقط العامية المفروغ منها والمسلم بها اصلا جيلا بعد جيل )

    التعليق -25- :
    ان اصول هذه الاسر مختلفة فمنهم من ينتمي الى سبيع ومنهم من ينتمي الى بني تميم ... الخ وذلك حسب ماهو مذكور عند تلك الاسر انفسهم . وعند اهل النسب .

    وأما قولهم (وهذه النتيجة تعزز الاصول الاحسائية للاسرة مليس فقط العامية المفروغ منها والمسلم بها اصلا جيلا بعد جيل ) فتوجد توثيقات كثيرة تفيد بأن اصولنا من الحريق .


    -----------------------------------------




    التعليق على الجزء الثاني من اسطوانة اسرة ونسب


    - 1 - في الدقيقة 00:25 قالوا ( بعد عيد الفطر عام 1429هـ وخلال اجتماع للمقتنعين بمشروع السيادة تكلم سماحة الشيخ حسن النمر ووعدهم بمفاجأة وهي انه حصل على وثائق وشهادات لايملك الكثير من السادة المعروفين مثلها وانه سيفاجئهم بها قريبا.

    التعليق – 1 - :
    هنا زيّفوا كلام السيد حسن ، وصوّروه للناس بأنه يقول بأن لاتوجد اسرة هاشمية تملك اثباتات كما نملكها نحن .
    وكان السيد يتكلم عن شهادات ووثائق من اهل النسب ، وليس عن الاثباتات العلمية الشرعية . وكان نص كلامه في الدقيقة 01:22 ( لايوجد في منطقتنا على الاقل اسرة لديها الاثباتات - موالعلمية –اتكلم عن الاثباتات المستندات من النسابة . مافي .. مافي ، يعني مافي عندنا اسرة موجودة اليوم ، أغلب الاسر اليوم الموجودة تاريخيا معروفة انها سادة وهذا دليل كافي شرعا لا يقدح في احد اطلاقا ، لكن الوضع اللي احنا وصلنا له بحمد الله وضع اكثر بكثير ، النسابة شهدوا لنا : الزيود ،السنة، الشيعة ، من اكثر من قطر عربي من اكثر من منطقة ....)
    وما قاله السيد حسن عن ما يسند كلام السيد حسن


    هو كلام خالد النزر :
    موضوع : نبذة مختصرة عن السادة الاشراف في الاحساء لخالد النزر ، فيه الكثير من الفائدة
    http://www.almashhad.net/index.php?show=news&action=article&id=9634
    فيقول : (نحن لا نبالغ إن قلنا بأن السادة في الأحساء هم من أكثر السادة وثاقةً في أنسابهم وانتمائهم العلوي الهاشمي الشريف, وهذا أمر معلوم لكل نسابة أو مهتم بأنساب السادة في مختلف العالم الإسلامي, مهما كان مذهبه وميوله. وهو أمر لمسناه بأنفسنا ولمسه كل من كان له احتكاك أو اتصال بهذه الشخصيات أو المؤسسات المعنية بتوثيق السلالة النبوية, بل أن بعض هؤلاء يلومون أهل الأحساء على تقصيرهم وإهمالهم في عدم إخراج أي عمل يوثق وضع سادة الأحساء في العصور المتأخرة. )
    وايضاً عندما وصل للحديث عن النسابة حسين ابوسعيدة . قال : (حتى أن المرء ليلحظ في بعض عباراته نوع من التحسر على عدم معرفته بما استجد من نسل هؤلاء السادة, فمثلاً بعد ذكره لأحد العوائل الموسوية الأحسائية والتي لها فروع في البصرة, قال: "لذا دونت فقط ما وقفت عليه من رجالهم, ولم يراجعني أحداً منهم لا من أهل البصرة ولا من أهل الأحساء حتى أتمكن من معرفة أحوال المعاصرين وتركت ذلك للزمن لعلي أستطيع ذلك مستقبلاً والله ولي كل نعمة)
    ويقول ايضا : (من الغريب أيضاً أن بعض نسابي نجد تطرقوا لأحد السادة الشيعة في الأحساء, ومن المعروف عنهم أنهم يتحاشون ذكر أنساب الشيعة في المنطقة إلا ما ندر. وذلك يعود بنظري لعدة أسباب, أهمها: عدم توفر المصادر والمعلومات عن أنساب أهالي هذه المنطقة, وهذا أمر واقع. والأمر الآخر هو الحساسية المذهبية إما لدى المؤلف نفسه أو لدى الوسط المحيط به)
    مما يدل على أن سادة الاحساء في العصور المتأخرة لا يملكون توثيقات من اهل النسب .
    وايضا مما يدل على صحة كلام السيد حسن هو ما نقله عبداللطيف في منتدى الصاغة وذلك بعد ان عاد من العراق والتقى مع الشيخ الابراهيمي واستغرب الشيخ الابراهيمي من الشهادات .
    -----------------------------------------

    -2- في الدقيقة 02:09 قالوا : ( احضر – أي السيد حسن - مشجرة نسب في مكتبه في الدمام ، قالوا انه اصدرها لهم نسابة كبير ومعروف وموثوق يدعى عماد الدين الشوكة ، فهرع ابناء الاسرة وغيرهم لمشاهدتها وقد ذكر ان هذه المشجرة مليئة بتواقيع واختام لعلماء النجف الاشرف والمراجع ، وكان من ضمن هذه التواقيع توقيعين للسيدين الخرسانيين ، محمد مهدي الخرسان ، والسيد محمد رضا الخرسان ، وهما من اكبر العلماء المحققين في النجف الاشرف المشهورين بالوثاقة والتثبت)

    التعليق -2 -:
    عبداللطيف ذكر بأن السيد حسين البوسعيدة هو ثقة المراجع الوحيد .

    ----------------------------------------

    -3- في الدقيقة 03:01 قالوا ( وقد كُرّسَ ترويج ذلك في الوسط الاسري ، فرُكِّزَ على وثاقة عماد الدين الشوكة من خلال توزيع شهادات نسب على كبار السن صادرة من المدعو عماد الدين الشوكة .)

    التعليق – 3 - :
    فيما كتبه عبداللطيف عن احداث دفن الجد السيد علي رحمه الله قال معاتبا السيد حسن والسيد جعفر بأنهم لم يعطوا الا للجد رحمه الله . وهنا هم يقولون (رُكِّزَ على وثاقة عماد الدين الشوكة من خلال توزيع شهادات نسب على كبار السن )

    ------------------------------

    -4- في الدقيقة 14:05 عرضوا مشجرة ال بوزبد الاصلية وقالوا بأنها مختومة بثلاث اختام وما يزيد عليها فهو تزوير.

    التعليق – 4 - :
    في نفس هذا التسجيل ذكروا ال بوزبد بأنها موثّقة عند مراجع النجف الاشرف ، مايعني أنها تحتوي على اكثر من ثلاث اختام .
    ثم انهم قالوا في الدقيقة 19:30 بأن السيد بوسعيدة وقع عليها في عام 1414هـ


    ---------------------------------------


    -5- في الدقيقة 22:33 أشاروا لتشابه 4 تبريكات بخط واحد منسوبة الى 4 اسماء ، واعتبروا ان هذا مريب يدعوا للشك .

    التعليق – 5 - :
    هذه التبريكات لأشخاص معاصرين .
    بمراجعة نفي ال بوزبد التي كتبوها على المشجرة نجد اثنين منها كُتبت بخط واحد . راجع الدقيقة 25: 54

    -------------------------------------------





    ----------------------------


    - ؟؟؟ - في الدقيقة 46: 34 فقرة بعنوان ( هل يثبت النسب بالمشجرات؟ . وعرضو لقاء مع السيد الرجائي ينفي اثبات النسب بالمشجرات فقال : ( نروح للمرحلة الثانية نشوف شنهو عندهم وثايق لمسألة عمود النسب وإلا احنا من عمود النسب نثبت سيادة احد الاشخاص هذا ما تثبت ، يعني من عمود النسب مشجرات لو يجيبون مليون شجرة يستندون اليها ماتفيدهم )

    التعليق - ؟؟؟ - :
    محمد الطاهر في منتدى الصاغة كتب موضوع بعنوان (مع النسابة العلامة السيد مهدي الرجائي ) نقل عن السيد الرجائي بأن النسب يثبت بطريقين : الشجرة الموثقة والشهرة المورثة للاطمئنان .
    السيد الرجائي اعتبر الشهرة هي الشهرة الاجيالية فقط والتي تعود الى 300 سنة ، وهذا خلاف فتاوى المراجع التي عرضوها بعد كلام السيد الرجائي مباشرة . وبعدها مباشرة عرضوا تسجيل للشيخ اسد قصير وهو يتكلم عن الشياع الذي لايعتمده السيد الرجائي . فهنا تناقض واضح فإما أن المرجع السيد الخامنئي هو الصواب الذي يعتمد عدة طرق في ثبوت النسب ومنها الشياع ، وإما السيد الرجائي هو الصواب والذي هو ليس مرجعا دينيا ولا يعتمد الشياع في طرق اثبات النسب .
    ومما يثير الغرابة هو اعتماد المتوقفين على علماء يخالفون المراجع ، فكما تقدم فإن السيد الرجائي يعتمد الشهرة الاجيالية ، وهاهو السيد عبدالله الموسوي ( الذي عرضوا له تسجيل في الدقيقة 45:40 ) هاهو يخالف المراجع في ثبوت النسب :
    http://www.labbake.com/index.php?show=news&action=article&id=571
    فكما هو مكتوب : (هذا وقد رد سماحته على بعض الأدلة التي قدمها له الطرفان من هذه العائلة الكريمة بعد اطلاعه على شريط فيديو يحتوي جانباً من ردود أفعال بعض طلبة هذه العائلة الكريمة، موضحاً رأيه في هذه المسألة المتعلقة بالنسب خصوصاً إذا كان الأمر متعلقاً بعائلة مُنَسّبة منذ القدم، مفرقاً بين الشهرة والشياع في النسب، مؤكداً أن الشهرة لا توجد نسباً ولا يثبت بها نسب، بينما الذي يثبت به النسب هو الشياع، )
    اذاً فالمتوقفين ليس لهم منهج واضح ، والعلماء الذين اعتمدوا على اقوالهم متناقضين في بينهم ، فالسيد الرجائي يعتد الش

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أبريل 24, 2014 6:41 am